الاب الياس زحلاوي والحضولر في قاعة كنيسة المخلص في مونتريال
Photo Credit: بعدسة المصّور أمجد شمّاس

خالق الفرح الاب الدمشقي الياس زحلاوي في مونتريال

لا يرهقه طول عمره وسنواته في الهوية التي تتجاوز ال 86 حولا عن متابعة رسالته، ويقول الأب الدمشقي الياس زحلاوي بأنه لم يطلب من الرب أن يزيده عمرا ثانيا وكل ما يطلبه أن يُحيي فيه سن الشباب فحسب ليستطيع إكمال رسالته على الأرض وهي نشر المحبة بين الناس والدفاع عن كل مظلوم من أي دين أو جنسية أو حزب كان... ومعروف عن الأب زحلاوي دفاعه عن القضية الفلسطينية وجرأته في التنديد الدائم بكل ظلم مهما كانت هوية مرتكبه حتى لو كانت الكنيسة نفسها التي ينتمي إليها... وقد نشر الأب زحلاوي كتابا تضمن "رسائل مفتوحة" كان قد بعث بها إلى شخصيات سياسية ودينية وبعض من قادة هذا العالم يحثّهم فيها على التحرك لمنع الشر الأكبر على حد تعبيره وقد أطلق مقدّم هذا الكتاب الأديب والناشط السويسري المعروف جان زيغلير Jean Zeigler على الأب زحلاوي لقب: "نبّي دمشق".

كوليت ضرغام تصافح الأب الجليل © بعدسة الفنان أمجد شماس

وتسلّم الأب زحلاوي جائزة الدولة السورية التقديرية في مجال النقد والدراسات والترجمة للعام 2017.

محطّات كثيرة في حياة "خالق الفرح" و"عرّاب الصوفانية" الأب الضيف إلياس زحلاوي منذ طفولته في غوطة دمشق إلى دراسته في رياق في لبنان إلى تحصيله إجازة في الفلسفة واللاهوت في القدس فتعيينه كاهنا في كنيسة دمشق في العام 1977 وتأسيسه جوقة "الفرح" مع 55 طفلا منشدا لتضّم هذه الفرقة اليوم أكثر من 600 منشدا وموسيقيا وتضطلع بتقديم التراث الغنائي الدمشقي والعربي بالإضافة إلى تراث الكنيسة المشرقية...تخصّص الأب زحلاوي أيضا بكتابة المسرح ووضع عدة مسرحيات منها مشرحية "المدينة المصلوبة" عن الصراع العربي-الإسرائيلي، وفي رصسده أكثر من 23 كتابا في المسرح والأدب والسياسة والتاريخ والترجمة...

الاب الياس زحلاوي رافعا صورة سيدة الصوفانية © بعدسة كوليت ضرغام

بعد غياب عن كندا استمر عشر سنوات، يزور الأب زحلاوي حاليا مونتريال لتفقد "أبنائه السوريين" الذين استقروا مؤخرا بغالبتهم في المدينة الكوسموبوليتية، وقد نظّمت كنيسة المخلص لطائفة الروم الملكيين الكاثوليك التي ينضوي تحت لوائها الأب الياس زحلاوي أمس الأربعاء لقاء مع ضيف مونتريال، الذي شارك فيه جمع كبير من الناس مستمعين إلى مشوار الأب زحلاوي الطويل مع ظهورات السيدة العذراء في الصوفانية التي بدأت في العام 1982 في حي الصوفانية الصغير والمتواضع في دمشق، في بيت زوجين شابين هما ميرنا الأخرس ونقولا نظّور...

وكان رؤساؤه قد أوكلّوا إليه مهمة مواكبة الظهورات وتوثيق كل الأحداث وبينها الرسائل التي كانت تتلقاها السيدة ميرنا الأخرس نظّور من السيدة العذراء والسيد المسيح خلال حالات إنخطاف كانت تعيشها ...

كل التفاصيل هذه شرحها الأب زحلاوي للحضور الذي أتى متعطشا لسماعه في قاعة كنيسة المخلّص وظلّ الأب وحلاوي رغم تعب العمر واقفا على مدى ساعة كاملة من دون كلل أو ملل ولا حتى ارتشاف جرعة مياه صغيرة...ويقول من يعرف الأب الياس زحلاوي:

إن هذا التصرف ما هو إلا إنعكاس لروحه النقّية ولشخصيته المتواضعة المتفانية في خدمة الآخر...

تاليا تستمعون إلى حوار أجريته معه يتخلله ترانيم بأصوات المنشدين في جوقة الفرح كذلك نسمع الفنان اللبناني القدير الراحل وديع الصافي في ترنيمة "فرحوا حجار البيت" التي لحنّها بنفسه لسيدة الصوفانية وكانت تجمعه علاقة صداقة قوية مع الأب الدمشقي بدأت بعد إيمان وديع الصافي بظاهرة الصوفانية وتكريس صوته مرارا لتمجيد السيدة العذراء في الصوفانية!

استمعوا
كلمات مفتاحية ، ، ، ،
فئة مجتمع

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*