صورة للحكومة الكيبيكية الجديدة أُخذت اليوم في مبنى الجمعية الوطنية في كيبيك بعد التعديل الذي أعلنه رئيسها فيليب كويار (الخامس من اليسار في الصف الأول جلوساً).

صورة للحكومة الكيبيكية الجديدة أُخذت اليوم في مبنى الجمعية الوطنية في كيبيك بعد التعديل الذي أعلنه رئيسها فيليب كويار (الخامس من اليسار في الصف الأول جلوساً).
Photo Credit: PC / Francis Vachon

تعديل وزاري واسع في حكومة كيبيك الليبرالية

أعلن اليوم رئيس حكومة مقاطعة كيبيك فيليب كويار عن تعديل وزاري واسع هو الأول بهذا الحجم منذ وصول الحزب الليبرالي الكيبيكي بقيادته إلى السلطة في كيبيك في نيسان (أبريل) 2014.

فقد باتت الحكومة الليبرالية في المقاطعة الكندية الوحيدة ذات الغالبية الناطقة بالفرنسية تضم 30 وزيراً بدل 25، إضافة إلى رئيسها، من بينهم 13 امرأة.

والوزراء الخمسة الجدد أصغر سناً إجمالاً من سائر الوزراء، وهم أندريه فورتان الذي عُهدت إليه حقيبة النقل ذات المسؤوليات الكبيرة، وفيرونيك ترامبليه التي أصبحت وزيرة منتدَبة للنقل، وإيزابيل مولانسون التي أصبحت وزيرة التنمية المستدامة والبيئة ومكافحة التغيرات المناخية، وستيفان بيات الذي عُهدت إليه حقيبة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وماري مونبوتي التي عُهدت إليها حقيبة الثقافة وحماية اللغة الفرنسية.

وزير النقل الجديد في حكومة كيبيك الليبرالية أندريه فورتان (35 عاماً) يؤدي اليمين الدستورية اليوم في مبنى الجمعية الوطنية في كيبيك
وزير النقل الجديد في حكومة كيبيك الليبرالية أندريه فورتان (35 عاماً) يؤدي اليمين الدستورية اليوم في مبنى الجمعية الوطنية في كيبيك © PC/Francis Vachon

وترافق إدخال خمسة أشخاص جدد إلى الحكومة مع تعديلات في توزيع الحقائب، من أبرزها سحب حقيبة الهجرة والتعددية والاحتواء المجتمعي من كاثلين فيل وإعطاؤُها لدافيد هورتيل الذي كان وزيراً للتنمية المستدامة والبيئة ومكافحة التغيرات المناخية منذ تشكيل كويار حكومته الأولى في نيسان (أبريل) 2014.

أما فيل، التي أطلقت في الربيع الفائت لجنة استشارية من أجل التحضير لاستشارات عامة حول "العنصرية والتمييز الممنهج" بصفتها آنذاك وزيرة للهجرة والتعددية، فقد أصبحت وزيرة مسؤولة عن الاطلاع على المعلومات وإصلاح المؤسسات الديمقراطية، مكان ريتا دي سانتيس، الوزيرة الوحيدة التي خرجت من الحكومة بموجب التعديل الوزاري اليوم.

كما أن كويار استحدث حقيبة جديدة هي وزارة العلاقات مع الكيبيكيين الناطقين بالإنكليزية وعهد بها أيضاً إلى فيل.

وزيرة الاقتصاد دومينيك أنغلاد أصبحت أيضاً نائبة رئيس حكومة كيبيكِ
وزيرة الاقتصاد دومينيك أنغلاد أصبحت أيضاً نائبة رئيس حكومة كيبيكِ © PC/Jacques Boissinot

ومن بين التعيدلات أيضاً تعيين دومينيك أنغلاد الهايتية الأصول نائبةً لرئيس الحكومة مع احتفاظها بحقيبة الاقتصاد والعلوم والإبداع.

ويأتي هذا التعديل الوزاري الواسع قبل أقل من سنة من موعد الانتخابات التشريعية العامة المقبلة في مقاطعة كيبيك، وتعزز حصوله مع الخسارة الفادحة التي مُني بها الحزب الليبرالي الكيبيكي في الانتخابات الفرعية التي جرت يوم الاثنين من الأسبوع الفائت في دائرة لويس هيبير في منطقة مدينة كيبيك، عاصمة المقاطعة، إذ لم تنل مرشحته سوى 18,71% من أصوات المقترعين لتحل ثانية وبعيداً خلف مرشحة حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك (CAQ) التي نالت 51,04% من الأصوات. والدائرة المذكورة حصن للحزب الليبرالي الذي فاز بمقعدها في الانتخابات الخمسة الأخيرة منذ عام 2003.

(وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا / راديو كندا الدولي)

كلمات مفتاحية ، ، ،
فئة سياسة

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*