الرئيس الأميركي دونالد ترامب (إلى اليمين) ورئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو في البيت الأبيض أمس.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب (إلى اليمين) ورئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو في البيت الأبيض أمس.
Photo Credit: CP / Sean Kilpatrick

هل تُستبدل اتفاقية “نافتا” باتفاقية ثنائية بين الولايات المتحدة وكندا؟

هل تطفئ اتفاقية التجارة الحرة لأميركا الشمالية ("نافتا") 24 شمعة في أول يوم من العام المقبل؟ هناك احتمال جدي بألّا تتمكن من ذلك.

فالاتفاقية التي تضم كندا والولايات المتحدة والمكسيك والتي دخلت حيز التنفيذ في اليوم الأول من عام 1994 مهددة بالزوال بسبب المصاعب التي تواجه المفاوضات بشأن تحديثها والتي بدأت جولة رابعة منها أمس في مدينة أرلينغتون في ولاية فيرجينيا الأميركية على بعد كيلومترات قليلة من البيت الأبيض حيث استقبل أمس سيده دونالد ترامب رئيسَ الحكومة الكندية جوستان ترودو.

وقال ترامب في مؤتمر صحفي مشترك مع ترودو إن هناك احتمالاً بألّا يتم التوصل إلى اتفاق بين دول "نافتا" الثلاث، وإن عليه هو أن يدافع عن مصالح العمال الأميركيين، وإنه يدرس إمكانية توقيع اتفاق تبادل حر مع كندا لوحدها إذا ما ظلت المفاوضات تواجه صعوبات.

وإذا كان ترودو قد أكد أمس أنه لا يزال متفائلاً بنجاح المفاوضات "الصعبة" حول "نافتا"، فهو أشار أمس، وللمرة الأولى، إلى احتمال فشلها، مضيفاً أن كندا جاهزة لكافة الاحتمالات.

وسبق لترامب أن انتقد اتفاقية "نافتا" بشدة مرّات عديدة، منذ حملته الانتخابية الرئاسية الأخيرة، واصفاً إياها بأنها "أسوأ اتفاق تجاري" على الإطلاق وقعته واشنطن.

كما أن نقابات العمال الأميركية انتقدت الاتفاقية لأنها حسب رأيها سرّعت انتقال الوظائف من الولايات المتحدة إلى المكسيك.

رئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو (وسط الصورة) وزوجته صوفي غريغوار برفقة وزير الخارجية المكسيكي لويس فيدغاراي بعد هبوط طائرتهما اليوم في مطار مكسيكو في أول زيارة رسمية لترودو إلى المكسيك
رئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو (وسط الصورة) وزوجته صوفي غريغوار برفقة وزير الخارجية المكسيكي لويس فيدغاراي بعد هبوط طائرتهما اليوم في مطار مكسيكو في أول زيارة رسمية لترودو إلى المكسيك © Marco Ugarte / AP

ولم تكن اتفاقية "نافتا" الملف الشائك الوحيد الذي تناوله ترودو مع ترامب. فرئيس الحكومة الكندية أبلغ الرئيس الأميركي انزعاج كندا من إقدام وزارة التجارة الأميركية على فرض رسوم جمركية تعويضية بنسبة 220% ورسوم لمكافحة الإغراق السلعي بنسبة 80% على "بومباردييه"، كبرى شركات الصناعات الجوية الكندية، على خلفية شكوى ضدّها من عملاق الصناعات الجوية الأميركي "بوينغ".

وبعد اجتماعه أمس بترامب يلتقي ترودو اليوم الرئيس المكسيكي إنريكه بينيا نييتو في أول زيارة رسمية له إلى المكسيك وسيتركز الحديث بينهما على اتفاقية "نافتا" ومستقبلها الذي يبدو غامضاً بعد نحوٍ من ربع قرن على دخولها حيز التنفيذ.

المزيد من التفاصيل في التقرير التالي:

(راديو كندا / وكالة الصحافة الكندية / أ ب / راديو كندا الدولي)

استمعوا
كلمات مفتاحية ، ، ، ، ،
فئة إقتصاد، سياسة

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*