رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو من أشدّ المدافعين عن ميثاق الهجرة العالمي/Adrian Wyld/PC

رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو من أشدّ المدافعين عن ميثاق الهجرة العالمي/Adrian Wyld/PC

اتّفاق مراكش العالمي : تعاون دولي لإدارة ملفّ الهجرة

Share

شاركت 164 دولة من بينها كندا، في المؤتمر العالمي للهجرة الذي نظّمته الأمم المتّحدة واستضافته مدينة مراكش في المغرب.

ووقّع المشاركون على ميثاق الهجرة الذي "جمع كافّة الجهات المعنيّة بالهجرة تحت مظلّة واحدة" حسب قول الأمين العام للأمم المتّحدة انطونيو غوتيريش.

وحدّد الميثاق 23 هدفا من بينها فتح باب الهجرة القانونيّة ووقف الاتّجار بالبشر وتسهيل اندماج المهاجرين وازالة كلّ أشكال التمييز والاعتراف بكفاءاتهم.

وقالت القاضية الكنديّة لويز أربور، الممثّلة الخاصّة للأمم المتّحدة المعنيّة بالهجرة الدوليّة إنّ "اعتماد اتّفاق الهجرة هو إعادة تأكيد على القيم والمبادئ المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتّحدة وفي القانون الدول الدولي.

وانتقدت الجدل المثار بشأنه والمعلومات الخاطئة التي يتمّ التداول بها والمتعلّقة بسيادة الدول.

"يستند ذلك إمّا إلى الجهل وإمّا بكلّ صراحة إلى سوء النيّة، لأنّه في حال تردّد  باستمرار أنّ الميثاق يقوّض سيادة الدول، لا بدّ أن نتساءل ما هي الوثائق التي اطّلعوا عليها": القاضية لويز أربور الممثّلة الخاصّة للأمم المتّحدة المعنيّة بالهجرة الدوليّة.

وفي العام 2017، كان هنالك 258 مليون مهاجر من بينهم 25،4 مليون لاجئ حسب المنظّمة الدوليّة، وتعطي  هذه الأرقام فكرة واضحة عن حجم الأزمة المتفاقمة باستمرار .

وقد أثار الاتّفاق الجدل الحاد وانسحبت منه بعض الدول من بينها الولايات المتّحدة ودول من الاتّحاد الأوروبي واستراليا، واختارت بعض الدول ومن بينها ايطاليا والنمسا واسرائيل عدم التوقيع عليه، في حين رحّب به رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو.

"تفخر كندا بأن تعمل بطريقة ايجابيّة للغاية مع المجتمع الدولي لتُظهر أنّ بإمكان الهجرة أن تكون مصدرا للتنمية والثراء وينبغي إدارتها بطريقة جيّدة": رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو.

وزير الهجرة الكندي أحمد حسين شارك في مؤتمر مراكش الدولي حول الهجرة/Adrian Wyld/CP

وزير الهجرة الكندي أحمد حسين شارك في مؤتمر مراكش الدولي حول الهجرة/Adrian Wyld/CP

واعرب وزير الهجرة الكندي أحمد حسين عن ارتياحه للاتّفاق الذي هو بمثابة "إطار مفيد للدول التي هي مصدر للهجرة ووجهة لها ونقطة عبور للمهاجرين، كما قال، فضلا عن أنّه غير ملزم للدول التي توقّعه.

لكنّ المواقف من الاتّفاق اختلفت أيضا في كندا، إذ رحّب به البعض وانتقده البعض الآخر، ومن بين المنتقدين اندرو شير زعيم حزب المحافظين، حزب المعارضة الرسميّة في مجلس العموم الكندي في اوتاوا.

واعتبر شير أنّ الاتّفاق يتيح أمام كيانات اجنبيّة إمكانيّة التأثير في نظام الهجرة الكندي، ولكنّ مذكّرة رفعها حزبه يدعو فيها الحكومة الليبراليّة لعدم التصويت على الاتّفاق لم تلق الدعم الكافي في التصويت عليها في مجلس العموم.

لكنّ كريس الكساندر وزير الهجرة السابق في حكومة المحافظين السابقة برئاسة ستيفن هاربر انتقد موقف اندرو شير من اتّفاق مراكش، وأكّد أنّه غير ملزم قانونيّا ولا يؤثّر على سيادة كندا.

ونجدر الاشارة  أخيرا إلى أنّ اتّفاق مراكش جاء بعد ثمانية عشر شهرا من المفاوضات في الأمم المتّحدة بشأن ما كان يُعرف "بالميثاق العالمي لهجرة أمنة ومنظّمة ومنتظمة.

استمعوا

(راديو كندا الدولي/ سي بي سي/ راديو كندا)

Share
كلمات مفتاحية: ، ،
فئة دولي، هجرة ولجوء

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*