إذا كانت حكومة كيبيك قد وافقت على إعادة النظر في سياستها المتعلقة باستهلاك الماريجوانا في الحدائق العامة فهي لن تتراجع عن رفع السن القانونية لاستهلاك القنب من 18 إلى 21 عاما/حقوق الصورة: iStock

إذا كانت حكومة كيبيك قد وافقت على إعادة النظر في سياستها المتعلقة باستهلاك الماريجوانا في الحدائق العامة فهي لن تتراجع عن رفع السن القانونية لاستهلاك القنب من 18 إلى 21 عاما/حقوق الصورة: iStock

كيبيك تخفّف من تشددها وتسمح بتدخين الماريجوانا في أماكن عامة

Share

خففت حكومة كيبيك التي يرأسها زعيم حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك فرنسوا لوغو من حدّة تشدّدها في القنوانين المتعلّقة بتشريع الماريجوانا وستسمح لمستهلكي الماريجوانا بتدخينها في أماكن عامة معينة مثل الحدائق العمومية.

ولحظت الحكومة بأن مشروع القانون المتشدد بإطار القنّب كما هو معروض غير قابل للتطبيق بحذافيره لأن منع التدخين يطاول كل الأماكن العامة من دون استثناء.

ويشكّل هذا الأمر تحولا لحكومة كيبيك لأن رئيسها فرنسوا لوغو كان قد حافظ لغاية اليوم على الخط المتشدّد في هذا الصدد، وهو كان قطع عهدا انتخابيا يصّب في الاتجاه ذاته.

وتقول عدة مصادر إنه سيتعيّن على الوزير المفوّض عن الصحة والخدمات الاجتماعية في حكومة كيبيك ليونيل كارمان اقتراح تعديلات في الأيام المقبلة على المشروع الرقم 2 لإعطاء صلاحيات أكبر للبلديات ومنحها المزيد من الحكم الذاتي لتنظيم استخدام الحشيشة في الأماكن العامة.

وكانت البلديات قد طالبت الحكومة بتعديلات وبتخفيف التشدّد المتعلّق باستهلاك القنّب والأماكن التي يسمح فيها بتدخينه.

وتشتكي معظم البلديات عبر مقاطعة كيبيك من أنه مرّ ثمانية شهور على تشريع القنّب في البلاد ولكن حكومة كيبيك تمنع استهلاكه بكل مكان تقريبا.

من هنا مطالبة البلديات بأن تدخل الحكومة تعديلات على مشروع القانون.

غالبية المقاطعات الكندية حددت 19 عاما السن القانونية لاستهلاك المارجوانا لأغراض ترفيهية باستثناء مقاطعة البرتا حيث يسمح باستهلاكها اعتبارا من 18 عاما/CBC

في سياق متصل أشارت عمدة مدينة مونتريال فاليري بلانت أثناء عرض موجز لها أمام اللجنة البرلمانية في شباط/قبراير الماضي إلى أن قيود مشروع القانون تشكّل صعوبات كبرى لمونتريال في التطبيق.

وشككت رئيسة البلدية في قدرة عناصر الشرطة في دائرة شرطة مونتريال على تحرير مخالفات متعلّقة باستهلاك القنّب في الأماكن العامة.

من ناحية أخرى تزمع حكومة كيبيك التشدد لجهة السن القانونية لاستهلاك الماريجوانا وسترفعها من 18 إلى 21 عاما الأمر لتصبح كيبيك المقاطعة الأكثر صرامة في قوانينها التي تنظم بيع القنب بالمقارنة مع باقي المقاطعات الكندية.

تجدر الإشارة إلى أن السن القانونية لاستهلاك القنّب في أمكنة أخرى في كندا هي 19 عاما باستثناء مقاطعة ألبرتا في الغرب الكندي حيث يحق للشباب اعتبارا من 18 عاما باستهلاك الماريجوانا  الترفيهية.

(المصدر: الصجافة الكندية، هيئة الإذاعة الكندية)

.

Share
كلمات مفتاحية: ، ، ، ، ، ،
فئة سياسة

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*