الكنديون من أصول عربية، من هم؟

تاريخ الكنديين العرب ليس حديث العهد كما قد يتصور البعض. فالهجرة العربية إلى كندا عمرها أكثر من 130 عاماً، ويفيد العديد من المراجع أن أول عربي قدم إلى كندا بهدف الاستقرار والعمل كان اللبناني ابراهيم أبو نادر في عام 1882. وأبو نادر من مدينة زحلة التي كانت آنذاك تتبع متصرفية جبل لبنان الحائزة على حكم ذاتي ضمن السلطنة العثمانية.

ولكن بعد قرن وثلث على بدء الهجرة العربية إلى كندا، لا يزال تاريخ الكنديين العرب يحتاج لمزيد من التوثيق.

ويهدف هذا الملف الذي يعده راديو كندا الدولي بلغاته الخمس للإجابة على أسئلة تُطرح باستمرار عن المواطنين الكنديين من أصول عربية ولإعطاء صورة أقرب للواقع عن الجاليات العربية، كما يسعى لتصحيح بعض المفاهيم المغلوطة الناجمة عن خلط للأمور والتي تتكرر كثيراً مع الأسف.

يكتشف زوار موقع راديو كندا الدولي من خلال هذا الملف منابع الهجرة العربية إلى كندا ويطلعون على معلومات ديموغرافية واجتماعية واقتصادية عن الكنديين من أصول عربية وعلى مساهماتهم ودورهم في المجتمع الكندي التعددي وعلى مقاربتهم لمسائل اجتماعية وسياسية وأمنية في كندا وتفاعلهم مع الأحداث والتطورات في بلدانهم الأم.

هذا الملف هو دعوة مفتوحة للقراءة والاستماع والتعليق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *