فرنسوا جاندرون عميد السن في الجمعية الوطنية برلمان كيبك/ Radio-Canada/Sandra Ataman

فرنسوا جاندرون عميد السن في الجمعية الوطنية برلمان كيبك/ Radio-Canada/Sandra Ataman

فرنسوا جاندرون: وداعا للسياسة

Share

النائب عن الحزب الكيبكي الاستقلالي النزعة فرنسوا جاندرون يترك غمار السياسة في فصل الخريف المقبل إذ أعلن أنه لن يترشح للانتخابات العامة التي ستجري في مقاطعة كيبك في شهر أكتوبر تشرين الأول المقبل.

فرنسوا جاندرون يطوي الصفحة عن أربعين عاما قضاها في معترك العمل السياسي

وأعلن جاندرون عن قراره بترك المعترك السياسي أمام مؤيديه وناخبيه في دائرة أبيتيبي الغربية وهي دائرته الانتخابية.

وهكذا يترك عميد السن في الجمعية الوطنية برلمان كيبك معترك السياسة بعد أربعين عاما قضاها في خدمة دائرته الانتخابية وبعد إحدى عشرة سنة أعيد فيها انتخابه عن الحزب الكيبكي في هذه الدائرة.

ويقول فرنسوا جاندرون بهذا الخصوص وهو يودع ناخبيه وأبناء دائرته الانتخابية تاركا المجال لجيل الشباب وهو يقول متأثرا بهذا الخصوص:

أعلن عليكم رسميا أنني لن أكون مرشحا للانتخابات المقبلة في شهر أكتوبر تشرين الأول.

وهكذا في سن الثالثة والسبعين يترك فرنسوا جاندرون المعترك السياسي طاويا صفحة من تاريخ كيبك السياسي استمرت على مدى اثنتين وأربعين عاما ولم تتخللها أية شائبة عكرت صفو علاقاته بمختلف الأطراف السياسة التي أثنت على نزاهته ومحبته للعمل في مختلف المناصب والمسؤوليات التي تقلب فيها وتركها مفعما بالثناءات.

فرنسوا جاندرون عميد السن في الجمعية الوطنية لكيبك /Parti Québécois

فرنسوا جاندرون عميد السن في الجمعية الوطنية لكيبك /Parti Québécois

عميد السن في الجمعية الوطنية برلمان كيبك فرنسوا جاندرون يعتقد أن العمل السياسي بدأ يرهقه وهو في سن الثالثة والسبعين وهو يقول بهذا الخصوص:

المسافات الطويلة التي يتوجب علي أن أقطعها كل يوم بين الدائرة الانتخابية وكيبك وبين الدائرة الانتخابية والمناطق الكيبكية الأخرى بدأت ترهقني.

هذا وحيا زملاء فرنسوا جاندرون في الجمعية الوطنية تاريخ هذا النائب الحافل بالإنجازات كما حياه مرشح الحزب الكيبكي في دائرة روان نورندا جيل سابادو الذي وصفه بالصرح وهو يعتقد ويؤكد أن العلاج الأفضل ضد فقدان الثقة في السياسة هو تطبيق أسلوب فرنسوا جاندرون.

ويقول ممثل الشبيبة في الحزب الكيبكي في دائرة أبيتيبي الغربية إتيان لوكلير منوها بمزايا فرنسوا جاندرون:

إنه يعطي نصائح وإرشادات قيمة ويدل على وسائل نافعة يضاف إلى ذلك أنه يتمتع بخصال أهمها الصدق والنزاهة.

يشار إلى أن فرنسوا جاندرون أعيد انتخابه إحدى عشرة مرة منذ عام 1976 أي السنة التي وصل فيها الحزب الكيبكي الاستقلالي النزعة إلى سدة الحكم في مقاطعة كيبك.

استمعوا

راديو كندا/ راديو كندا الدولي

Share
فئة:سياسة، مجتمع
كلمات مفتاحية:

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*