مسعفن يساعدون أحد المدمنين المرتمي على الأرض/Radio-Canada

بريتيش كولومبيا تعاني من أزمة الإدمان على أشباه الأفيونيّات أكثر من سواها من المقاطعات الكنديّة الأخرى /Radio-Canada

بريتيش كولومبيا: أزمة أشباه الأفيونيّات عادت إلى الواجهة

Share

بريتيش كولومبيا واحدة من بين عدد من المقاطعات الكنديّة التي تعمل على احتواء أزمة مخدّر الفانتانيل وأشباه الأفيونيّات بصور إجماليّة.

وتنقل وسائل الإعلام من حين لآخر أخبارا عن وفيات تحصل بسبب تناول جرعات مفرطة من مخدّر الفانتانيل، وهو في الأصل دواء مستخدم للتخفيف من آلام مرضى السرطان.

والفانتانيل متوفّر في الصيدليّات ويتعذّر الحصول عليه من دون وصفة طبيب، ويستخرج المدمنون  مادّة تدخل في صنع الفانتانيل المباع على شكل لصاقات جلديّة ويستخدمونها على شكل حقن مخدّرة.

وفي بريتيش كولومبيا، تلقّت خدمات الإسعاف في يوم واحد الأسبوع الماضي، 130 اتّصالا تتعلّق بتناول جرعات مفرطة، رغم أنّ عدد الوفيات الناجمة عنها تراجع خلال العام الحالي مقارنة بالعام الفائت 2017.

ويعود آخر رقم قياسي من الاتّصالات في يوم واحد في المقاطعة إلى نيسان ابريل من العام الفائت.

أقراص من الفانتانيل/Service de Police de Calgary

أقراص من الفانتانيل/Service de Police de Calgary

ويشكّل عدد الاتّصالات المرتفع برقم الطوارئ في حالات الجرعات المفرطة تحدّيا لموظّفي خدمة الطوارئ في الخطّ الأمامي كما قالت ليندا لوبيني نائبة رئيس إدارة هذه الخدمة.

والأزمة كانت صعبة في بريتيش كولومبيا حتّى قبل أن تعلن المقاطعة حالة الطوارئ لمواجهتها  عام 2016.

تقول المسؤولة الطبيّة في بريتيش كولوبيا بوني هنري في حديث لتلفزيون سي بي سي هيئة الإذاعة الكنديّة إنّ الوضع صعب رغم جهود حكومة المقاطعة لاحتوائه.

وما حدث الأسبوع الفائت شكّل ذروة في ارتفاع عدد الاتّصالات بسبب جرعات مفرطة حسب قولها.

وتعزو السبب إلى مجموعة من العوامل، من بينها وجود كميّات من المخدّرات السامّة في الشوارع، فضلا عن أنّ الحالات لم تكن محصورة في منطقة معيّنة.

بخّاخ نالوكسون ترياق المخدّرات / Radio-Canada/Zoe Dodd

بخّاخ نالوكسون ترياق المخدّرات / Radio-Canada/Zoe Dodd

وثمّة حسب رأيها، أبعاد إيجابيّة تتمثّل في ارتفاع عدد المتّصلين، ممّا أتاح تجنّب حدوث وفيات من جهة، وعبّر من جهة أخرى عن ثقة المتّصلين بالسلطات الصحيّة وقدرتها على مساعدتهم عند الحاجة.

وكان  جون هورغان رئيس حكومة بريتيش كولومبيا قد أثنى على مهنيّة مسعفي الخطّ الأوّل وفعاليّة نظام المساعدة الذي وضعته المقاطعة لحماية المدمنين ومساعدتهم.

وأشار إلى أنّ الحكومة زوّدت المسعفين بمادّة نالوكسون، ترياق المخدّرات، وبتقنيّات تساهم في تجنّب وفاة المدمنين الذين يتناولون الجرعات المفرطة.

ولا تخفي  المسؤولة الطبيّة بوني هنري أنّ المشكلة ما زالت قائمة، ولكنّها جهود الحكومة لاحتوائها بدأت تؤتي ثمارها شيئا فشيئا.

 "مراكز الوقاية من الجرعات المفرطة التي وفّرتها الحكومة للمدمنين ساعدت الكثيرين على تجاوز محنتهم ومساعدة بعضهم البعض على استخدام مادّة نالوكسون عندما يستدعي الأمر ذلك": بوني هنري المسؤولة الطبيّة في بريتيش كولومبيا.

وتعتبر أنّ أزمة أشباه الأفيونيّات تؤثّر على المجتمع بأسره، والحديث عنها يساعد في الحلول، وما زالت هنالك حسب قولها وصمة عار مرتبطة باستخدام المخدّرات، ممّا يؤثّر كثيرا في المدمنين الشباب الذين يحجمون عن الإفصاح عن مشكلتهم.

وترى بوني هنري أنّ إضفاء صفة الجرميّة على المدمنين لا يساعد في الحلّ، لا سيّما في الحالات التي تعثر فيها الشرطة على كميّة صغيرة مع المدمن لاستخدامه الشخصي.

وتشير إلى أنّ حكومة بريتيش كولومبيا طوّرت استراتيجيّتها الخاصّة بمعالجة الأمراض العقليّة، وترى أنّ تضافر كلّ هذه العوامل يساعد في التخفيف من حدّة الأزمة في المقاطعة.

(راديو كندا الدولي/ سي بي سي/ راديو كندا)

استمعوا
Share
فئة:مجتمع
كلمات مفتاحية:، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*