المركز الاسلامي في اوتاوي شارك في حملة لجمع التبرعات لمنكوبي الاعصار بدعم من مؤسّسة هيومن كونسورن انترناشونال/HCI

المركز الاسلامي في اوتاوي شارك في حملة لجمع التبرعات لمنكوبي الاعصار بدعم من مؤسّسة هيومن كونسورن انترناشونال/HCI

المجلس الاسلامي في اوتاوي: لفتة كريمة إزاء ضحايا الاعصار

Share

يعمل المركز الاسلامي في اوتاوي منذ أن تأسّس عام 2008 على  تعزيز روابط التواصل بين أبناء هذه المنطقة الواقعة في غرب مقاطعة كيبيك والمحاذية للعاصمة الفدراليّة اوتاوا.

وينظّم العديد من الأنشطة للتعريف بالجالية المسلمة والاسلام ولمدّ جسور التقارب بينها وبين الكيبيكيّين.

وشارك المركز قبل فترة في مبادرة خيريّة إلى جانب مجموعة من المؤسّسات والهيئات، ومن بينها مؤسّسة "هيومان كونسرون انترناشونال" Human concern International لجمع التبرّعات لمنكوبي الاعصار الذي ضرب المنطقة في أيلول سبتمبر الفائت كما قالت لي رئيسة المركز السيّدة حياة لعقون في حديث أجريته معها عبر الهاتف.

تقول السيّدة لعقون في البداية إنّ الاعصار كان مدمّرا وأوقع أضرارا ماديّة جسيمة خلال دقائق قليلة وباتت المنطقة أشبه بساحة حرب من شدّة الخراب الذي لحق بالأبنية والشوارع والأشجار.

وسارع المركز الاسلامي في اوتاوي منذ الساعات الأولى لتقديم المساعدة وقدّم المأكولات الساخنة لضحايا الاعصار الذين اضطرّوا لمغادرة منازلهم والانتقال إلى ملاجئ خصّصتها السلطات لهم.

وتعاون المركز الاسلامي مع المساجد الموجودة في منطقة اوتاوا غاتينو لتقديم المساعدات للمنكوبين في أكثر من ملجأ كما قالت السيّدة حياة لعقون مديرة المركز.

رئيسة المركز الاسلامي في اوتاوي السيّدة حياة لعقون قالت إنّ  المتطوّعين الكثر في المركز وسواه سارعوا لتقديم المساعدة لضحايا الاعصار الذي ضرب المنطقة/حياة لعقون

رئيسة المركز الاسلامي في اوتاوي السيّدة حياة لعقون قالت إنّ  المتطوّعين الكثر في المركز وسواه سارعوا لتقديم المساعدة لضحايا الاعصار الذي ضرب المنطقة/حياة لعقون

وأضافت بأنّ المتطوّعين تجاوبوا بسرعة وبعدد كبير مع الدعوة التي وجّهها المركز وأشارت إلى أهميّة التضامن بين أبناء المنطقة الواحدة في مثل هذه الحالات بغضّ النظر عن انتمائهم الديني أو سواه.

وتلقّى المركز الاسلامي  في اوتاوي مساعدات كثيرة من أبناء المنطقة ونقلها لمنكوبي الاعصار منذ الساعات الأولى ودون أيّ تأخير.

وتشير حياة لعقون إلى أنّ المركز تلقّى 10 آلاف دولار من  مؤسّسة "هيومن كونسورن انترناشونال" الخيريّة لتقديم المساعدات لضحايا الاعصار في منطقة اوتاوي، فضلا عن تعاون بين المركز و مؤسّسة "لا ميزون كومونوتير دانيال جونسون" لتوزيع الخضار والفاكهة على بعض العائلات المنكوبة والتي ما زالت خارج منازلها، وتضيف أنّ المساعدات سوف تستمرّ حتّى نهاية تشرين الثاني نوفمبر الجاري.

وفضلا عن توزيع مواد غذائيّة، سيتمّ توزيع أحذية خاصّة بفصل الشتاء كما قالت السيّدة حياة لعقون رئيسة المركز الاسلامي في اوتاوي وأضافت بأنّ من بين المنكوبين عائلات مهاجرة وصلت حديثا إلى كندا.

وقد أمكن للمنكوبين التعرّف إلى المركز من خلال المؤسّسة الخيريّة "لا ميزون كومونوتير دانيال جونسون" التي لديها قاعدة بيانات

وتقدّم العديد من المؤسّسات والهيئات والجمعيّات المساعدة لهم وتتّصل بهم وتقوم بزيارتهم للتقديم المساعدة لهم كما تقول حياة لعقون رئيسة المركز الاسلامي في اوتاوي التي تؤكّد على وجود تضامن قوي بين أبناء منطقة اوتاوي.

استمعوا
Share
فئة:مجتمع
كلمات مفتاحية:، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*