روبير بيشيت الذراع الأيمن لرئيس حكومة نيوبرنسويك الأسبق لوي روبيشو يتحدث عن قانون الثنائية اللغوية/راديو كندا

روبير بيشيت الذراع الأيمن لرئيس حكومة نيوبرنسويك الأسبق لوي روبيشو يتحدث عن قانون الثنائية اللغوية/راديو كندا

خمسون عاما على الكتاب الأبيض في نيوبرنسويك: ماذا يخبئ المستقبل!

Share

يتذكر روبير بيشيت المرة الأولى التي تم فيها الحديث عن اللغتين الرسميتين في مقاطعة نيوبرنسويك.

ففي عام 1968 كان رئيسا لمكتب رئيس الحكومة  السابق لوي روبيشو الذي فاجأه يوما بالسؤال: "هل علمت بالقانون حول اللغتين الرسميتين"

وفي الحال طلب مني أن أقابل مؤسس جامعة مونكتون لوي كورمييه للحديث معه حول مضمون مشروع القانون المذكور مع الإشارة إلى أن كورمييه كان عضوا في لجنة لورندو- دانتون حول الثنائية اللغوية والثنائية الثقافية في كندا.

يشار إلى أن رئيس أكبر جامعة أكادية في ذلك الحين كان يعرف جيدا ملف الثنائية اللغوية.

روبير بيشيت يقول بأنه استشار رئيس جامعة مونكتون قبل صياغة الكتاب الأبيض في عام 1968/راديو كندا

روبير بيشيت يقول بأنه استشار رئيس جامعة مونكتون قبل صياغة الكتاب الأبيض في عام 1968/راديو كندا

ويقول روبير بيشيت الرئيس السابق لمكتب رئيس حكومة نيوبرنسويك السابق لوي روبيشو:

"كان يحظى بأهم المستشارين عنيت الأب كليمون كورمييه الذي كان يحضر كافة اجتماعات لجنة لورندو- دانتون وبحكم ذلك كان يعرف ما كان سيقدم للبرلمان"

وفي أعقاب لقائهما مع الأب كورمييه ، قدم روبير بيشيت يرافقه الموظف الكبير في الحكومة بيار فاشون لائحة بثمانية وقائع هامة لرئيس حكومة المقاطعة آنذاك لوي روبيشو فما كان من هذا الأخير إلا أن رفض اثنين منها معتبرا أنه من غير الواقعي إنشاء منطقتين ثنائيتي اللغة حيث عدد المقيمين من الناطقين بالفرنسية يبرر للحكومة أن تقدم خدماتها باللغتين الرسميتين.

ويروي روبير بيشيت أن رئيس الحكومة آنذاك لوي روبيشو كان حازما في موقفه، منطقتان ثنائيتا اللغة أمر غير منطقي فنسبة الناطقين بالفرنسية أو ثنائيو اللغة قد تتغير.

وفي عام 1968 رفض رئيس حكومة نيوبرنسويك لوي روبيشو فكرة فرض اعتماد الثنائية اللغوية على المدن والقرى في نيوبرنسويك:

"إخضاع البلديات للقانون حول اللغتين الرسميتين أمر حري بالمناقشة. حتى أنا شخصيا، كنت أقول في نفسي بأن هذا الأمر كان يستوجب أن يكون ضمن نص القانون غير أن السيد روبيشو كان يرفض الفكرة"

هذا ما قاله روبير بيشيت رئيس مكتب رئيس الحكومة آنذاك لوي روبيشو.

رئيس حكومة نيوبرنسويك الجديد بلين هيجز من حزب المحافظين التقدمي الذي قد يلغي مفوضية اللغة الفرنسية/راديو كندا

رئيس حكومة نيوبرنسويك الجديد بلين هيجز من حزب المحافظين التقدمي الذي قد يلغي مفوضية اللغة الفرنسية/راديو كندا

ويقر روبير بيشيت ضمنا بأنه كان على الحكومة في ذلك الحين أن توجد وظيفة مفوض للغتين الرسميتين غير أنه ما يزال يعتقد بأن إدارة لوي روبيشو لم يكن باستطاعتها أن تذهب أبعد في إصلاحاتها لأنه كان يتوجب بناء كل شيء في مجال الثنائية اللغوية منذ خمسين عاما.

ويلاحظ الذراع الأيمن لرئيس الحكومة الأسبق لوي روبيشو بأن القانون كان له تأثير كبير جدا على المقاطعة:

"بكل تأكيد هذا أثر كثيرا في نيوبرنسويك، ونحن نعيش التداعيات حاليا التداعيات السياسية بشكل خاص. كبيرة، جدية نحن نتحملها اليوم"

ويبدي روبير بيشيت خشيته من عودة الانقسام بين الأكاديين الذين يدعمون بكثافة الحزب الليبرالي في المقاطعة والناطقين بالإنجليزية الذين يدعمون الحزب التقدمي المحافظ أو حزب تحالف الناس.

وينحو بيشيت على كافة الحكومات المتعاقبة بأنها لم تفرض احترام القانون حول الثنائية اللغوية.

زعيم الحزب الليبرالي ورئيس حكومة نيوبرنسويك السابق بريان غالانت يعلن استقالته في أعقاب خسارة الحزب في الانتخابات لصالح المحافظين/راديو كندا

زعيم الحزب الليبرالي ورئيس حكومة نيوبرنسويك السابق بريان غالانت يعلن استقالته في أعقاب خسارة الحزب في الانتخابات لصالح المحافظين/راديو كندا

ويوجه نداء للوزراء والنواب لكي يشرحوا للناس ماهية الثنائية اللغوية:

"سواء كنا ليبراليين أو محافظين علينا أن نشرح للناس ماذا ينص عليه القانون وما لا ينص عليه. يقولون بأنه لا توجد وظائف لمن هم ثنائيو اللغة هذا كلام خاطئ"

ويطمئن بيشيت من يخافون تراجعا في مجال الثنائية اللغوية في نيوبرنسويك ليؤكد لهم بأن القانون حول الثنائية اللغوية مدرج في الدستور الكندي.

ويعتقد بيشيت بأن الحكومة لا تستطيع إلغاءه بهذه البساطة لكنه يعترف بإمكان الحكومة إلغاء وظيفة مفوض اللغتين الرسميتين على غرار حومة أونتاريو لكنه ينبهها من العواقب الوخيمة التي تترتب على عملها حين الانتخابات المحلية المقبلة.

استمعوا

راديو كندا/راديو كندا الدولي

Share
كلمات مفتاحية: ، ، ،
فئة ثقافة وفنون، سياسة، مجتمع

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*