الدبلوماسي الكندي السابق مايكل كوفريغ الموقوف في الصين في صورة مأخوذة من شريط فيديو جرى تصويره في 28 آذار (مارس) 2018 (AP Photo)

ترودو يؤكد خبر توقيف دبلوماسي كندي سابق في الصين

أكد رئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو صحة خبر توقيف الدبلوماسي الكندي السابق مايكل كوفريغ في الصين.

"نحن على علم بأن كندياً أوقِف في الصين. قمنا باتصالات مباشرة (حول هذا الموضوع) مع الصينيين"، قال ترودو للصحفيين بعد ظهر اليوم.

وأضاف ترودو "نحن ملتزمون بهذا الملف الذي نأخذه بكثير من الجدية، وطبعاً نقدّم المساعدة القنصلية للعائلة".

وسبق لكوفريغ أن مثّل كندا دبلوماسياً في العاصمة الصينية بكين وفي هونغ كونغ والأمم المتحدة، وكان عند توقيفه كبير المستشارين في شؤون شمال شرق آسيا في "مجموعة الأزمات الدولية" التي يعمل لديها منذ شباط (فبراير) 2017.

وكانت "مجموعة الأزمات الدولية" قد ذكرت أنها على علم بتوقيف كوفريغ مؤكدةً أنها تبذل قصارى جهدها لتأمين إطلاق سراحه.

و"المجموعة" المذكورة منظمة غير حكومية متعددة الجنسيات تنشط في مجال حل النزاعات العنفية حول العالم ومنع حدوثها من خلال إجرائها دراسات تحليلية ميدانية ورفعها توصيات.

رئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو مجيباً على سؤال في مجلس العموم (Sean Kilpatrick / CP)

ولم تعلق السلطات الصينية على خبر توقيف كوفريغ. لكن توقيف الدبلوماسي الكندي السابق جاء في وقت تندد فيه بكين بشدة بتوقيف السلطات الكندية سيدة الأعمال الصينية مينغ وانتشو، المديرة المالية لعملاق الاتصالات الصيني "هواوي".

وجرى توقيف وانتشو في الأول من الشهر الجاري في مدينة فانكوفر بناءً على طلب من السلطات الأميركية. وأطلقت المحكمة العليا في مقاطعة بريتيش كولومبيا سراحها اليوم بموجب كفالة قدرها 10 ملايين دولار ومجموعة شروط من بينها ارتداؤها جهاز تتبع إلكتروني.

ويتهم القضاء الأميركي سيدة الأعمال الصينية بالتواطؤ في احتيال مفترض يهدف إلى الالتفاف على العقوبات الأميركية المفروضة على إيران.

(أ ف ب / راديو كندا / رويترز / هونغ كونغ بوست / راديو كندا الدولي)

فئة:سياسة
كلمات مفتاحية:، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

لأسباب خارجة عن إرادتنا ، ولفترة غير محددة ، أُغلقت خانة التعليقات. وتظل شبكاتنا الاجتماعية مفتوحة لتعليقاتكم.