وزير النقل في حكومة كيبيك فرنسوا بونارديل وعمدة مدينة مونتريال استقلا معا اليوم قطار الأنفاق في المدينة الكوسموبوليتية/الصورة: هيئة الإذاعة الكندية

وزير النقل في حكومة كيبيك فرنسوا بونارديل وعمدة مدينة مونتريال استقلا معا اليوم قطار الأنفاق في المدينة الكوسموبوليتية/الصورة: هيئة الإذاعة الكندية

عمدة مونتريال خرجت بخُفيّ حُنين في مساعيها لتبنيّ كيبيك لونها الوردي

Share

لم تسمح الرحلة القصيرة على متن قطار الانفاق في مونتريال التي قام بها صباح اليوم في ساعة الذروة وزير النقل الكيبيكي فرنسوا بونارديل بإقناعه بالفرصة التي ستتاح من خلال إنشاء الخط الوردي الجديد لميترو مونتريال الذي تطالب به عمدة مدينة مونتريال فاليري بلانت.

وقد رافقت رئيسة بلدية مونتريال وزير النقل في حكومة كيبيك في الرحلة السريعة التي اجتازها على متن الخط البرتقالي لمترو مونتريال ليعقدا معا مؤتمرا صحافيا في محطة "شان دو مارس" في وسط المدينة.

وسادت أجواء من التهكم من قبل وزير النقل قابلتها ضحكات ساخرة من قبل رئيسة البلدية لتصل رسالة واضحة إلى ممثلي وسائل الإعلام المونتريالية بأن حكومة كيبيك بزعامة حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك بعيدة عن الاقتناع بضرورة إنشاء الخط الوردي لمترو مونتريال الذي تطالب به فاليري بلانت.

وعندما سُأل الوزير بونارديل متى يحين الوقت لإنشاء الخط الزهري أجاب وهو يرسم الابتسامة على وجهه على الرغم من امتعاضه:

هناك مكتب لهذا المشروع وضعته رئيسة البلدية ولا شك أننا وضعنا من جهتنا خطة لإزالة الاحتقان في ساعات الذروة وهي تمديد الخط الأزرق للمترو ليشمل شرق مدينة مونتريال وقد طلبنا الدراسة من أجل توسيعه وإضافة محطات أخرى إليه.

وأشار فرنسوا بونارديل  إلى أنه إذا خلصت السلطات الاقليمية للنقل التي تدرس مشروع الخط الوردي إلى الموافقة على بنائه فإن كل شيء ستتم دراسته ومراجعته بعد ذلك من دون أن يَعد الوزير بأكثر من ذلك.

عمدة مونتريال فاليري بلانت ووزير النقل الكيبيكي فرنسوا بونارديل والوفد المرافق لهما ينتظرون وصول القطار في مترو الانفاق في وسط مدينة مونتريال هذا الصباح/الصورة:Radio-Canada / Thomas Gerbet

عمدة مونتريال فاليري بلانت ووزير النقل الكيبيكي فرنسوا بونارديل والوفد المرافق لهما ينتظرون وصول القطار في مترو الانفاق في وسط مدينة مونتريال هذا الصباح/الصورة:Radio-Canada / Thomas Gerbet

وأوضح وزير النقل في حكومة كيبيك في أن الالتزامات التي ستعتمدها حكومته هي الخطة للتخفيف من الاحتقان التي وضعناها على الطاولة في بداية الانتخابات.

من جهتها، أعربت فاليري بلانت عن "سعادتها الكبرى" لقبول الوزير بونارديل دعوتها لاستقلال قطار الانفاق اليوم محافظة على ديبلوماسيتها تجاه رفض بونارديل الالتزام بإنشاء الخط الوردي.

وكانت بلانت قد أطلقت في شباط/فبراير الماضي الدعوة إلى بونارديل لاستقلال الخط البرتقالي لمترو مونتريال وهو خط مركزي يشهد ازدحاما خانقا في ساعات الذروة ويشكل القلب النابض لقطار أنفاق مونتريال. وأرادت عمدة مونتريال من خلال هذه الدعوة أن يعاين الوزير بأم العين الازدحام في ساعة الذروة الصباحية ويعيش معاناة المواطنين الذين يستقلون المترو، في محاولة منها لإقناع حكومة كيبيك بالحل الذي تقترحه.

وكان الوزير بونارديل قد أكد قبل أيام بأن "الخط الوردي ليس أولوية لا في الأمد العاجل ولا القريب ولا البعيد".

كذلك كان صرّح رئيس حكومة كيبيك فرنسوا لوغو في شهر أيار/مايو من العام الماضي قبيل انتخابه بأن حزبه لم يضع الخط الوردي للمترو في حسابه ومشاريعه.

وتجدر الإشارة إلى أن الخط الزهري يصل شمال مونتريال بوسطها ويشتمل على نحو 20 محطة كما يشير موقع حزب "مشروع مونتريال" الذي ترأسه فاليري بلانت.

عمدة مونتريال كانت قد أكدت بأن نفقات الخط الوردي لن تتعدى الـ 6 مليار دولار في حين أكد منافسها عمدة مونتريال السابق دوني كودير بأن التكاليف للخط الوردي لمترو مونتريال ستناهز الـ 10 مليار دولار.

(المصدر: الصحافة الكندية، هيئة الإذاعة الكندية)

Share
فئة:سياسة، مجتمع
كلمات مفتاحية:، ، ، ، ، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*