جاغميت سينغ (في الوسط ويرتدي عمامة زرقاء)، زعيم الحزب الديمقراطي الجديد يرقص على خشبة المسرح مع أعضاء من حزبه ومؤيديه بعد خطاب ألقاه في مؤتمر الحزب في هاميلتون، أونتاريو، قبل أمس الأحد 16 يونيو حزيران - Tara Walton / The Canadian Press

جاغميت سينغ (في الوسط ويرتدي عمامة زرقاء)، زعيم الحزب الديمقراطي الجديد يرقص على خشبة المسرح مع أعضاء من حزبه ومؤيديه بعد خطاب ألقاه في مؤتمر الحزب في هاميلتون، أونتاريو، قبل أمس الأحد 16 يونيو حزيران - Tara Walton / The Canadian Press

الحزب الديمقراطي الجديد في كندا يكشف النقاب عن برنامجه الانتخابي تحضيرًا لانتخابات الخريف المقبل

Share

كشف يوم الأحد الماضي،  جاغميت سينغ، زعيم الحزب الديموقراطي الجديد في كندا النقاب عن البرنامج الانتخابي لحزبه تحضيرًا للانتخابات الفيدرالية التي ستجري في 21 أكتوبر تشرين الأول المقبل.

ومن بين وعود مختلفة ومتنوّعة، تعهّد الحزب الديمقراطي الجديد، يسار الوسط، بوضع نظام تغطية شامل للأدوية يتضمن الصحة العقلية  والعناية بالأسنان وبالسمع وبالعيون.

وأمام حشد من المؤيدين تجمعوا في هاميلتون في أونتاريو  للاستماع له وهو يقدّم "رؤية الحزب الديمقراطي الجديد"،  اعترف جاغميت سينغ بوجود "أزمة في نظام العناية الصحية"، في كندا.

والحزب الديمقراطي الجديد هو أول حزب فيدرالي في كندا يكشف النقاب عن برنامج انتخابي يعد بتوسيع نظام الرعاية الصحية الكندي بشكل ملحوظ.

"نحن نسميها صفقة جديدة للناس. إنها صفقتنا الجديدة للناس"، جاغميت سينغ ، زعيم الحزب الديمقراطي الجديد

وأضاف هذا الأخير :"نحن نشعر بالقلق الذي ألمّ بالناس. لقد أصبحت الحياة صعبة  ولم يعد من السهل الحصول على الخدمات التي نعتمد عليها، مثل الرعاية الصحية وأصبحت الأدوية أكثر تكلفة."

وتعهّد الحزب بإصلاح نظام الرعاية الصحية الكندي لتمويل مجموعة جديدة كاملة من الخدمات بينما يتطلع الليبراليون إلى وضع نظام وطني للأدوية.

وتقوم الحكومة الفيدرالية، من جانبها، بتقييم تقرير صادر يوم الأربعاء الماضي يوصي بوضع مثل هذا النظام ويولي إدارته إلى المقاطعات والأقاليم  وأن يحكمها قانون اتحادي جديد.  وتقدر التكاليف الإضافية المرتبطة بهذا النظام بـ 15 مليار دولار.

جانب من أشغال مؤتمر الحزب الديمقراطي الجديد في هاميلتون، أونتاريو، قبل أمس الأحد 16 يونيو حزيران 2019 - THE PRESS CAN / PRESS TIAN Walton

جانب من أشغال مؤتمر الحزب الديمقراطي الجديد في هاميلتون، أونتاريو، قبل أمس الأحد 16 يونيو حزيران 2019 - THE PRESS CAN / PRESS TIAN Walton

"نحن بحاجة إلى العمل لوضع نظام للرعاية الصحية يغطينا من الرأس إلى القدمين."،   جاغميت سينغ، زعيم الحزب الديمقراطي الجديد في كندا

وتتضمن "رؤية الحزب الديمقراطي الجديد"  توسيعًا تدريجيًا للتغطية الصحية ، بدءًا من التغطية الشاملة للأدوية في عام 2020. ولا تقدم الخطة جدولًا كاملاً أو التكلفة الإجمالية للبرنامج ، وتشير إلى أن الحزب يدرس القضية.

ولتمويل هذا النظام،  يخطط الحزب لزيادة ضرائب أغنى الكنديين، أولئك الذين يكسبون أكثر من 20 مليون في السنة. كما أنه سيزيد من ضرائب الشركات، ويلغي الدعم المتعلق بالوقود الأحفوري، من بين أمور أخرى.

وقال الحزب الديمقراطي الجديد، إن مسؤول الميزانية البرلمانية، وهو موظف مستقل في البرلمان، سوف يراجع خطة الحزب. وهذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها مسؤول الموازنة البرلمانية ، الذي يراجع الإنفاق الحكومي، بتقييم السلامة المالية لبرامج الأحزاب.

أندريه لامورو، أستاذ جامعي في كلية العلوم السياسية في جامعة كيبيك في مونتريال - Radio Canada

أندريه لامورو، أستاذ جامعي في كلية العلوم السياسية في جامعة كيبيك في مونتريال - Radio Canada

ويتساءل المراقبون عم مدى إمكانية تطبيق برنامج الحزب الديمقراطي الجديد.

 "يعلم الحزب الديمقراطي الجديد أن ذلك لن يحدث. لدي انطباع بأن الحزب يقوم بهذا الإعلان لمجرّد الحصول على دعم اجتماعي لأن  الأمور حاليا تسير بشكل سيء في بيت الحزب."، أندريه لامورو ، أستاذ محاضر في العلوم السياسية في جامعة كيبيك في مونتريال

 ويأمل الحزب في أن يعطي هذا الإعلان دفعا لجاغميت سينغ وللمرشحين الآخرين الذين سيعودون قريبًا إلى دوائرهم الانتخابية. وفي الآونة الأخيرة، أظهرت استطلاعات الرأي على المستوى الكندي، أن الحزب الديموقراطي الجديد يخسر الدعم الشعبي لصالح حزب الخضر في كندا.

استمعوا

(راديو كندا الدولي / سي بي سي)

روابط ذات صلة:

البرنامج الانتخابي للحزب الديمقراطي الجديد

جوستان ترودو يدافع عن حصيلة ولايته عشيّة الانتخابات الفدرالية

Share
فئة:سياسة
كلمات مفتاحية:، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*