انتقد كثيرون اللجنة الفدرالية حول الأسلحة النارية في ما يتعلق بمشاريع القوانين المتعلقة بالإصلاح/الصحافة الكندية جوناثان هيوارد

انتقد كثيرون اللجنة الفدرالية حول الأسلحة النارية في ما يتعلق بمشاريع القوانين المتعلقة بالإصلاح/الصحافة الكندية جوناثان هيوارد

اللجنة الاستشارية حول الاسلحة النارية: عمل غير مجد حسب رئيسها السابق

Share

يعتقد رئيس اللجنة الاستشارية الكندية حول الأسلحة النارية السابق أن مبادرة حكومة جوستان ترودو انطلقت من إرادة حسنة لكن التطبيق حسب رأيه كان بدون نفع  لأن أعضاء اللجنة لم يكن بوسعهم القيام بأبحاثهم الخاصة حول الموضوع.

ويؤكد الرئيس السابق للجنة جاك ماجور وهو قاض متقاعد من المحكمة العليا بأنه كتب مرتين لوزير الأمن العام رالف غوديل موضحا له ضرورة الاستماع للشهود وتجميع الوقائع حول المسائل المتعلقة بالأسلحة النارية غير أن طلبه بقي حبرا على ورق ولم تصله أية إجابة.

واعترف القاضي المتقاعد ماجور أن الوزير غوديل كانت له نية حسنة عندما شكل اللجنة التي كان مناطا بها تقديم النصح للحكومة حول سياسات الأسلحة النارية.

غير أن غوديل وموظفيه لم يفكروا فعلا عن عمل اللجنة حسب اعتقاده.

نائبة رئيس اللجنة الاستشارية ناتالي بروفو التي قدمت استقالتها من اللجنة/راديو كندا

نائبة رئيس اللجنة الاستشارية ناتالي بروفو التي قدمت استقالتها من اللجنة/راديو كندا

وتأتي تصريحات ماجور غداة الاستقالة التي رافقتها ضجة كبيرة لنائبة رئيس اللجنة ناتالي بروفو التي عبرت عن امتعاضها من التحرك الخجول للحكومة في مجال الأسلحة النارية.

وأكد ماجور بأنه عبر عن تطلعاته خلال أول لقاء جرى في شهر مارس آذار 2017

"في حال كان للجنة قيمة ما إذن علينا أن نجمع البراهين ، يجب أن نجمع البراهين وأن نستمع لشهود بالإضافة لخبراء.

يجب أن تتوفر لنا المعلومات عما تفعله دول أخرى في هذا المجال لنتمكن من صياغة توصيات معقولة. وعدد من الموظفين التابعين للوزير قالوا لا يمكننا فعل هذا لأنه يحتاج لكثير من الموظفين.

وفي مقابل ذلك ردّ ماجور بأنه لا يعرف كيف يمكن للجنة أن تسدي المشورة للوزير.

"أن يقال بأن الحكومة فعلت من جانبها كل شيء في وقت لم تكن أية مشاركة من قبلنا ما أشعرني بأننا كنا وبكل بساطة سلعة استهلاكية ما يعني أن اللجنة لا تفعل أي شيء لكن كل شيء على ما يرام على الورق"

يشار بأن نائبة رئيس اللجنة ناتالي بروفو في رسالة استقالتها اتهمت الحكومة بأنها تجاهلت طلباتها المتكررة أكثر من مرة لإصلاح نظام تصنيف الأسلحة النارية ما يعني تشديد الاستثناءات المفروضة حول بعض البنادق النصف أوتوماتيكية.

وتعتبر بروفو من جهتها بأن اللجنة لم تؤمن أية مشاركة لمشروع القانون الليبرالي حول الأسلحة النارية الذي تم اعتماده مؤخرا من قبل البرلمان وهو حسب اعتقادها أي ناتالي بروفو خجول جدا.

ويوسع مشروع القانون التدقيق في السوابق بالنسبة للأشخاص الراغبين بالحصول على أسلحة نارية وتقوية الشروط في مجال الحفاظ على الوثائق وخاصة البيع وإلزام المشترين بتقديم إجازة صالحة بالنسبة للأسلحة النارية.

من جهته لم يفاجأ رئيس اللجنة الاستشارية السيد ماجور بالنسبة للتعليقات التي أطلقتها السيدة بروفو معتبرا أن تفكيرها واقعي.

وزير الأمن العام الكندي رالف غوديل اطلع على مخاوف رئيس اللجنة الاستشارية/مات هوارد

وزير الأمن العام الكندي رالف غوديل اطلع على مخاوف رئيس اللجنة الاستشارية/مات هوارد

وكانت اللجنة قد فحصت كافة تفاصيل المشروع قبل صياغته وقدمت تفاصيل دقيقة للحكومة حسب سكوت ياردسلي الناطق باسم الوزر رالف غوديل ومثل على ذلك أن الحكومة وافقت على توصية اللجنة بالسماح بنقل الأسلحة النارية الممنوعة نحو مخيم لإطلاق النار دون إذن مسبق خطي.

يشار إلى أن على اللجنة أن تقدم للوزير المختص نصائح معتمدة على خبرة أعضائها في وقت يحصل فيه أعضاء اللجنة على دعم وزارة الأمن العام ووكالاتها ولهم حق الوصول للوزير وموظفيه.

من جهته عبر السيد باردسلي عن امتنانه للسيد ماجور لخدماته ضمن اللجنة مضيفا بأن الوزير رالف غوديل اطلع على اهتمامات القاضي السابق وشكره لقيامه برفعها له في رسالة تعود لعام 2018

وحسب معلومات داخلية حول اجتماع اللجنة الذي عقد في شهر نوفمبر تشرين الثاني من العام الماضي والمنشور حسب قانون الوصول للمعلومات فإن أعضاء اللجنة دعوا للإدلاء بوجهات نظرهم حول الشفافية المتعلقة بتصنيف الاسلحة النارية والدعاية المتعلقة بالأسلحة النارية والإجراءات التجارية حول تخزين الأسلحة النارية وإلزام أخصائيي الصحة بالكشف عن أسماء المرضى الذين قد يشكلون تهديدا في المستقبل.

يشار إلى أنه عقب استقالة القاضي السابق ماجور من رئاسة اللجنة أصبح القاضي السابق والمدعي العام لبريتيش كولومبيا والي أوبال رئيسا للجنة.

استمعوا

راديو كندا/راديو كندا الدولي

Share
فئة:سياسة، مجتمع
كلمات مفتاحية:، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

*