مهرجان موزاييك للتعدديّة الثقافيّة في مونكتون في نسخته الخامسة عشرة/mosaiqmoncton

مهرجان موزاييك للتعدديّة الثقافيّة في مونكتون في نسخته الخامسة عشرة/mosaiqmoncton

مهرجان موزاييك يحتفي بالتعدّديّة الثقافيّة في مدينة مونكتون

Share

تحيي مدينة مونكتون في مقاطعة نيوبرنزويك في الشرق الكندي نهاية الأسبوع مهرجان موزاييك.

والمهرجان في نسخته الخامسة عشرة هذه السنة، ويحيي كما في كلّ سنة تقاليد الجاليات الثقافيّة وتاريخها و تراثها.

واستمراره منذ 15 سنة هو الدليل على نجاحه كما قالت لي الصحفيّة الكنديّة اللبنانيّة دلال التقي في حديث هاتفي اجريته معها من مونكتون حيث تقيم مع عائلتها.

والمهرجان مكان لتلاقي الحضارات والتقاليد والثقافات التي تحتضنها مدينة مونكتون والمدن المجاورة، ومناسبة لتعريف المجتمع الكندي بها.

وتنظّم المهرجان جمعيّة التعدديّة في مونكتون الكبرى، Association Multiculturelle du Grand Moncton بالفرنسيّة،  Multicultural Association of the Greater Moncton Area أو ماغما بالانكليزيّة وهما لغتا كندا الرسميتان، علما أنّ نيوبرنزويك هي الوحيدة  التي تعتتمد اللغتين الرسميّتين من بين المقاطعات الكنديّة.

وتتنوّع أنشطة المهرجان بتنوّع الجاليات، من صينيّة وفلبينيّة وهنديّة وأوكرانيّة ولبنانيّة  وسواها كما تقول دلال التقي، وتعرّف كلّ واحدة منها بتراثها وتقاليدها عن طريق الأزياء الفولكلوريّة والمأكولات والصناعات الحرفيّة، فضلا عن العروض الراقصة والغنائيّة التي تقدّمها.

الصحفيّة الكنديّة اللبنانيّة دلال التقي من بين المتطوّعين في مهرجان موزاييك في مونكتون، وستقدّم للفقرات اللبنانيّة فيه/دلال التقي

الصحفيّة الكنديّة اللبنانيّة دلال التقي من بين المتطوّعين في مهرجان موزاييك في مونكتون، وستقدّم للفقرات اللبنانيّة فيه/دلال التقي

وقد توسّعت دائرة هذه العروض الفنيّة منذ فترة وأصبح المهرجان يستقطب فنّانين من خارج كندا للمشاركة في أنشطته كما تقول السيّدة دلال التقي.

وتحرص الجاليات على التعريف بالتراث الذي حملته معها من الأوطان الأمّ، والمهرجان بمثابة قرية كونيّة صغيرة يمكن لهم من خلالها أن يعرّفوا بما ترمز إليه منتجاتهم وتراثهم.

وتعطي دلال التقي مثال الجالية اللبنانية، التي تجتذب أزياؤها الفولكلوريّة الكثير من زوّار المعرض كما تقول، وتضيف بأنّ لدى الكنديّين الفضول للتعرّف إلى الجاليات وثقافاتها، وهم ينتظرون موعد المهرجان سنة تلو الأخرى للمشاركة والتقرّب من أبناء الجاليات الثقافيّة في المدينة والتعرّف إليهم عن كثب في أجواء من الفرح والاستمتاع.

ويعكس هذا الفضول حبّ المجتمع الكندي للآخر وترحيبه به  ورغبته في معرفة المزيد عن الدول التي وصل منها المهاجرون كما قالت دلال التقي.

ويستقطب مهرجان موزاييك الزوّار من مونكتون ومن مختلف المقاطعات الكنديّة كما يستقطب السيّاح من الولايات المتّحدة وسواها.

والعمل التطوّعي مهمّ في المهرجان الذي يقوم في جزئه الأكبر كما تقول دلال التقي على نشاط المتطوّعين واندفاعهم، وهي شخصيّا تتطوّع في تقديم الفقرات اللبانيّة في الكشك اللبناني من موزاييك.

ويقدّم المهرجان كلّ جديد باستمرار، وقد أضاف إلى أنشطته منذ العام الماضي استعراضا فولكلوريا وموسيقيا، كما أضاف عروضا موسيقيّة عالميّة، وتشارك فرقة أفروبرازيليّة في المهرجان ، كما  يشارك الدي جي ميلو والفنانة الشابّة الكنديّة اللبنانيّة إلسا وكلاهما  من مدينة هاليفاكس من مقاطعة نوفا سكوشا المجاورة .

ويأمل المشاركون في أن يكون الطقس الجميل حليفهم، رغم أنّ الأمطار لا تؤثّر في الإقبال على موزاييك الذي تزداد شعبيّته سنة تلو الأخرى، وبات يحظى حتّى بتغطية إعلاميّة من الخارج كما قالت الصحفيّة الكنديّة اللبنانيّة دلال التقي في ختام حديثها لراديو كندا الدولي.

استمعوا
Share
فئة:مجتمع
كلمات مفتاحية:، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*