يحتفل الأكاديون بعيدهم الوطني يوم 15 أسطس آب من كل عام - Getty Images

يحتفل الأكاديون بعيدهم الوطني يوم 15 أسطس آب من كل عام - Getty Images

الأكاديون يحتفلون بعيدهم الوطني

Share

احتفل الأكاديون أمس الخميس بعيدهم الوطني الذي يصادف 15 أغسطس آب. وأخذ هذا الاحتفال لونًا مميزًا في مدينة دييب حيث انعقاد المؤتمر الأكادي العالمي.

وانتقل المؤتمر الذي افتتح في 10 أغسطس آب في جزيرة الأمير إدوارد ، إلى جنوب شرق مقاطعة نيو برونزويك بمناسبة الاحتفالات التي تستمر حتى 24 من الشهر الجاري.

وفي دييب، ألقى جوستان ترودو، رئيس الحكومة الكندية، خطابا أمام المشاركين في المؤتمر خلال حفل بروتوكولي.  وانضم بعد ذلك إلى احتفال "الضجيج الكبير" (Le Grand Tintamarre) برفقة ميلاني جولي وزيرة الفرنكفونية و جينيت بيتيبا تايلو، وزيرة الصحة وعضو مجلس العموم عن دائرة دييب.

وتقليد "الضجيج الكبير" يتمثّل في المشاركة في مسيرات والقرع بأدوات منزلية لإحداث الضوضاء احتفالا بالعيدالوطني الأكادي. و تهدف هذه الممارسة إلى إظهار حيوية وتضامن المجتمع الأكادي، وتذكير الآخرين بوجود الأكاديين.

وينحدر الأكاديون من أصول فرنسية. وقدم هؤلاء إلى القارة الأمريكية واستوطنوا منطقة أكاديا على الساحل الشرقي الكندي والذي يضم مقاطعتي نوفا سكوتشا ونيو برنزويك.

وكانت أكاديا أول مستوطنة فرنسية أنشئت في أمريكا الشمالية في عام 1604.

وفي عام 1713م وبموجب معاهدة أوترخت، تخلت فرنسا عن شمالي أكاديا للبريطانيين. وفي عام 1754م طلب البريطانيون منهم إعلان الطاعة للملك البريطاني مما يعني حملهم السلاح ضد الأكاديين الفرنسيين في الجنوب. وعند رفضهم للامر، أمر البريطانيون بترحيل الأكاديين والذي عرف بالترحيل الكبير.

وتم ترحيل 14.000 أكادي وتم احراق منازلهم ومصادرة أراضيهم. وتفرق الأكاديون في مناطق مختلفة من شمال أميركا وبخاصة في لوزيانا.

الاحتفال باليوم الوطني الأكادي في مدينة دييب - RADIO-CANADA / FANNIE BUSSIÈRES MCNICOLL

الاحتفال باليوم الوطني الأكادي في مدينة دييب - RADIO-CANADA / FANNIE BUSSIÈRES MCNICOLL

وبالإضافة إلى المؤتمر، يتم الاحتفال بالثقافة الأكادية في العديد من الأماكن وفي مناسبات مختلفة في نيوبرونزويك: مهرجان أكاديا روك للموسيقي، وإسباس إكستريم فرونتير في مونكتون؛ مهرجان أكاديان كاراكيه. مهرجان الرخويات في بوكتوش؛ مهرجان القصور الرملية في لوغولي  وغيرها.

في أماكن أخرى في نيو برونزويك ، نظمت أيضًا أنشطة لليوم الوطني لأكاديا في فريدريكتون، وسانت جون ، وتراكادي. ولا تقتصر الاحتفالات على تيوبرنزويك بل كانت أيضا في نوفاسكوشا وجزيرة الأمير إدوارد.

جوستان ترودو، رئيس الحكومة الكندية برفقة ميلاني جولي وزيرة الفرنكفونية في احتفالات اليوم الوطني الأكادي في دييب - RADIO-CANADA / NICOLAS STEINBACH

جوستان ترودو، رئيس الحكومة الكندية برفقة ميلاني جولي وزيرة الفرنكفونية في احتفالات اليوم الوطني الأكادي في دييب - RADIO-CANADA / NICOLAS STEINBACH

وعبّر المشاركون في الحفل الموسيقي الساهر في دييب والذي نُظم مساء أمس الخميس عن إعجابهم بالبرنامج العني الذي سطّره المنظمون بهذه المناسبة. وشارك فيه العديد من نجوم الأغنية الفرنسية في منطقة أكاديا وحتى من مقاطعة كيبيك الناطقة بالفرنسية.

وكان العرض مجانيًا للسماح لأكبر عدد من الأشخاص بالحضو ر تعبيرا عن "روح التضامن في العيد الوطني"، كما أوضح منظمو المؤتمر الأطادي العالمي.

وأقيم المعرض على موقع يمكنه استيعاب أكثر من 20.000 شخص.

تقول المديرة الفنية للمعرض ليزا لوبلان إنها أرادت أن تخلق الحدث الذي طالما حلمت به. "هذا العرض هو أكاديا في عام 2019 كما أراها. نحن نركز على أولئك الذين يتجاوزون الحدود، والذين لا يخافون التعبير عن رأيهم. نريد حقًا أن نستمتع ونرقص ، لكننا نريد أيضًا أن نفكر في هوية الأكاديين ونطرح على أنفسنا أسئلة حول سبب وجودنا هنا. "

استمعوا

(راديو كندا الدولي/ سي بي سي)

روابط إضافية:

أكاديا و نشيدها الوطني (فرنسي)

Share
فئة:مجتمع
كلمات مفتاحية:،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*