يحظر قانون علمانية الدولة ارتداء الرموز الدينية من قبل موظفي الدولة في وضع سلطة (القضاة، ضباط الشرطة، المدعون العامون، حراس السجون) وغيرهم من موظفي الحكومة، وخاصة معلمي المدارس العمومية الابتدائية والثانوية - Radio Canada

يحظر قانون علمانية الدولة ارتداء الرموز الدينية من قبل موظفي الدولة في وضع سلطة (القضاة، ضباط الشرطة، المدعون العامون، حراس السجون) وغيرهم من موظفي الحكومة، وخاصة معلمي المدارس العمومية الابتدائية والثانوية - Radio Canada

آثار تطبيق قانون حظر ارتداء الحجاب على المعلّمات في مدارس كيبيك

Share

برزت هذه الأيام آثار تطبيق قانون علمانية الدولة  في مقاطعة كيبيك الذي يحظر ارتداء الرموز الدينية على موظفي الدولة بما فيهم المعلمات اللائي يرتدين الحجاب.

ففي منطقة مونتريال، رفضت اللجان المدرسية تعيين ما لا يقل عن سبعة مرشحين لشغل منصب تعليمي لأنهم رفضوا نزع رموزهم الدينية.

ووفقا للجنة المدرسية في لافال، فإجمالا، سجّلت هذه الأخيرة "خمسة طلبات تتعلق بمرشحين جدد للتدريس في المدارس الثانوية، رفضوا نزع رموزهم الدينية.  وبذلك لا يمكنمهم الاستفادة من التدابير الانتقالية ولم تُقبل ترشيحاتهم."

"نحن أمام وضع محزن حقّا. من الواضح أننا نريد تقديم دعمنا ومساعدتنا للمعلمين الذين يعيشون هذا الموقف، لكننا مقيّدون بهذا القانون."  كاترين بوفيه- سان بيير ، رئيسة تحالف المعلمين في مونتريال

كاترين بوفيه- سان بيير ، رئيسة تحالف المعلمين في مونتريال - Radio Canada

كاترين بوفيه- سان بيير ، رئيسة تحالف المعلمين في مونتريال - Radio Canada

وفي اللجنة المدرسية  بوانت دو ليل "  CSPI" في مونتريال تمّ رفض مرشحتين لنفس السبب، وفقًا لرئيسها  ميفيل غودرو. وقال هذا الأخير :" قلنا لهما إنه إذا أرادتا التعاقد معنا، فعليهما نزع رموزهما الدينية (الحجاب). وفي كلتا الحالتين، رفضتا."

وأضاف رئيس اللجنة المدرسية أن هذا له تأثير على التوظيف. "لقد تقدّم شخصان مؤهلان للتدريس لكن لم يمكننا قبولهما لأنهما كانا يرتديان رموزا دينية. نحن نطبّق القانون."، كما قال.

ويجب على اللجان المدرسية في كيبيك تطبيق القانون حتى وإن كانت في حاجة ماسة للمعلمين في مدارسها.  وترفض اللجان المدرسية المتدرّبين الذين يرتدون رموزا دينية وإن لم ينص القانون على ذلك.

"إنها ليست مسألة تمييز."، ميفيل بودرو، رئيس اللجنة المدرسية بوانت دو ليل

سيمون جولان-باريت ، وزير الهجرة في كيبيك - Radio Canada

سيمون جولان-باريت ، وزير الهجرة في كيبيك - Radio Canada

ويوضح هذا الأخير أن لجنته المدرسية ترغب في استقبال المتدربين الذين ستكون قادرة على توظيفهم في وقت لاحق. "احتياجاتنا، على مستوى أعضاء هيئة التدريس، كبيرة لدرجة أننا لا نملك ترف فقدان شخص. لذلك، إذا كان لدينا خيار بين شخص يرتدي رمزا دينيا ظاهرا وآخر لا يرتديه، فسوف نختار الشخص الذي لا يرتديه، لأننا نسعى لنكون قادرين على توظيفه في نهاية المطاف"، كما قال.

وذكرت لجنة حقوق الإنسان وحقوق الشباب في كيبيك على أنها، منذ دخول قانون العلمانية حيّز التنفيذ في 16 يونيو حزيران الماضي، تلقت شكوى واحدة للتمييز على أساس الدين في مجال العمل، و لا تتعلّق بعملية التوظيف.

"الوظيفة المستهدفة هي التدريس. لذلك لا يمكن التدريس وارتداء الرموز الدينية."، سيمون جولان-باريت ، وزير الهجرة في كيبيك

وينص قانون علمانية الدولة على أنه يجب على جميع المؤسسات البرلمانية والحكومية والقضائية احترام مبدأ الفصل بين الدين والدولة والحياد الديني للدولة والمساواة بين جميع المواطنين وحرية الضمير والدين.

وينص على حظر ارتداء الرموز الدينية من قبل موظفي الدولة في وضع سلطة (القضاة، ضباط الشرطة، المدعون العامون، حراس السجون) وغيرهم من موظفي الحكومة، وخاصة معلمي المدارس العمومية الابتدائية والثانوية.

استمعوا

(راديو كندا الدولي / سي بي سي)

روابط ذات صلة:

المصادقة على قانون يمنع ارتداء الحجاب على المُعلِّمات في كيبيك

Share
فئة:سياسة
كلمات مفتاحية:، ، ، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*