شارك جاغميت سينغ أمس الخميس في اجتماع عام نظمته حصّة "The National" لهيئة الإذاعة الكندية سي بي سي - The Canadian Press Paul Chiasson /

شارك جاغميت سينغ أمس الخميس في اجتماع عام نظمته حصّة "The National" لهيئة الإذاعة الكندية سي بي سي - The Canadian Press Paul Chiasson /

زعيم الديمقراطي الجديد قد يُعيد فتح مفاوضات “أوسمكا”

قال أمس الخميس، جاغميت سينغ زعيم الحزب الديمقراطي الجديد إنه في حالة فوز حزبه في انتخابات الـ21 من الشهر الجاري فإن حكومته ستعيد التفاوض بشأن الاتفاق الجديد للتجارة الحرة بين كندا والولايات المتحدة والمكسيك.

ومنذ فترة، يدّعي زعيم الحزب الديمقراطي الجديد بأن اتفاق كندا والولايات المتحدة والمكسيك   المعروف بـ"أوسمكا" (USMCA)، والذي سيحّل محل اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية "نافتا" (NAFTA) ، لن تعود بالفائدة على الكنديين.

وقال إن الاتفاقية سترفع من أسعار الأدوية ، وتحدث فجوة جديدة في نظام إدارة العرض  ونقصًا في الحماية الحقيقية للبيئة وحقوق العمال.

لكن نواياه، في حالة توليه السلطة، لم تكن واضحة قبل أن يشارك في اجتماع عام نظمته حصّة "The National" لهيئة الإذاعة الكندية سي بي سي أمس الخميس.

وعندما سألته الصحفية روزماري بارتون حول الموضوع، قال جاغميت سينغ إنه لا يوجد أي دافع للإسراع في المصادقة اتفاقية "أوسمكا" خاصة وأن الحزب الديمقراطي يسيطر على مجلس النواب الأمريكي ويسعى أيضا لتحسينه.

وعندما عاودت الصحفية  سؤالها، اعترف زعيم الحزب الديمقراطي الجديد بأنه لا يستطيع الاعتماد فقط على الديمقراطيين للحصول على المكاسب التي يبحث عنها للكنديين. وقال :"علينا أن نتفاوض."

التوصل لاتفاق تبادل حر جديد بين كندا والولايات المتحدة والمكسيك في 30 أيلول (سبتمبر) الفائت ليحل مكان اتفاق "نافتا" كان من أبرز الأحداث الاقتصادية على الصعيد العالمي في 2018. وتبدو في الصورة وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند والممثل التجاري للولايات المتحدة روبرت لايتهايزر (يمين الصورة) ووزير الاقتصاد المكسيكي إلديفونسو غواهاردو فيلاريا في نهاية الجولة السادسة من مفاوضات تعديل "نافتا" التي انعقدت في مونتريال في أواخر كانون الثاني (يناير) 2018 / Graham Hughes / CP

وفي مؤتمر صحفي عقده في فانكوفر الاثنين الماضي، صرح جاغميغ سينغ لهيئة الإذاعة الكندية سي بي سي بأنه لن يصادق على  الاتفاقية  لأنه يعتقد "أنها اتفاقية سيئة".

ولن يدخا اتفاق أوسمكا حيز التنفيذ حتى تتم المصادقة عليه من قبل الدول الثلاث التي وقعت عليه.وإلى يومن هذا، الدولة الوحيدة التي صادقت عليه هي المكسيك.

وكانت الحكومة الكندية قد أعلنت قبل الانتخابات أنها تربط مصادقتها بجدول الكونغرس الأمريكي.

ومنذ أن أعلنت رئيسة مجلس النواب الأمريكي،  الديموقراطية نانسي بيلوسي ، عن بدء إجراءات عزل الرئيس ترامب، أصبح هذا الجول غير واضح المعالم.

ورغم ذلك، قالت نانسي بيلوسي إن المصادقة على الاتفاق الجديد للتبادل الحر بين بلادها وكندا والمكسيك تسير على الطريق الصحيح.

(راديو كندا / سي بي سي)

بيلوسي ترى أن المصادقة على “أوسمكا” هي على الطريق الصحيح

فئة:انتخابات 2019، سياسة
كلمات مفتاحية:، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*