المهاجر المستثمر من أصل مصري تامر سليم استقرّ في مقاطعة جزيرة برنس ادوارد/تامر سليم

المهاجر المستثمر من أصل مصري تامر سليم استقرّ في مقاطعة جزيرة برنس ادوارد/تامر سليم

تامر سليم: حلم الهجرة إلى كندا تحقّق بعد طول انتظار

Share

أشهر معدودة مضت على وصول تامر سليم إلى كندا، بعد رحلة طويلة استغرقت 20 عاما كما قال لي صاحب الأعمال المصري في حديث اجريته معه عبر الهاتف من مدينة شارلوتاون عاصمة مقاطعة جزيرة برنس ادوار في الشرق الكندي.

20 عاما، قدّم خلالها سليم تامر أكثر من مرّة طلبا للهجرة إلى كندا، وكانت المحاولة الأولى في العام 1997، وتعثّرت ملفّاته لأكثر من سبب، واصطدم طلبه بعقبات وعراقيل، إلى أن حصل أخيرا في العام 2017 على التأشيرة بفضل برنامج الاستثمار في جزيرة برنس ادوارد، وهو ممتنّ له كثيرا كما قال.

وقد دفعه  للمثابرة على تقديم الطلبات حبّه لكندا التي سمع الكثير عنها من أصدقاء مهاجرين، وخصوصا من مهاجرين لبنانيّين كما قال، وسمع منهم عن ظروف الحياة وكيفيّة التعامل مع الآخرين ومحيط العمل، والتعايش بين مختلف الأديان في بيئة مريحة للغاية.

وأثّر كلّ ذلك في نفسه ودفعه للعمل على أن تكون كندا بلد الهجرة وبلد التقاعد بعد انتهائه من العمل.

ومنذ اليوم الأوّل لوصوله، شعر بأنّ كندا بلده ولن يذهب إلى بلد آخر سواها، رغم أنّه تنقّل بحكم عمله على مدى 25 عاما في الكثير من دول العالم كما قال.

المهاجر المستثمر سليم تامر (إلى اليسار) حقّق حلم الهجرة إلى كندا بعد 20 عاما من الانتظار/ سليم تامر

المهاجر المستثمر سليم تامر (إلى اليسار) حقّق حلم الهجرة إلى كندا بعد 20 عاما من الانتظار/ سليم تامر

ويقول تامر سليم إنّه غادر مصر مع والديه إلى عمّان وهو في الثالثة من عمره، وعاد إليها في سنّ المراهقة، وتنقّل بعد ذلك للعمل بين السعوديّة ودول خليجيّة أخرى، وانتقل إلى بريطانيا حيث نال شهادة الماجستير، وعمل في الولايات المتّحدة والصين.

وكان الشعور مختلفا يوم وصل إلى كندا، وقد شعر بحفاوة الاستقبال منذ لحظة دخوله إلى المطار.

وأعجبته للغاية طريقة التعامل مع المهاجر وكيفيّة  تسهيل معاملاته، ، وهدايته في كلّ ما يحتاج له،ما ولّد لديه شعورا بالاطئنان والراحة النفسيّة لم يسبق له مثيل.

ويثني تامر سليم  على كلّ الخدمات التي توفّرها الحكومة للقادمين الجدد لإكمال معاملاتهم،  وقد حصل هو شخصيّا على المساعدة للتواصل مع أصحاب الأعمال، كما التقى عمدة مدينة شارلوتاون  ومسؤولين من وزارة التنمية الاقتصاديّة في المقاطعة ، أطلعوه على ما يحتاجه في مجال الأعمال، وأبدي اعجابه وارتياحه لسهولة التعامل التي لم يألفها من قبل كما قال.

وعمل تامر  سليم على مدى ربع قرن في مجالات السفر والسياحة والفندقة عموما وفي مجال النفط والغاز، ولدى وصوله إلى كندا، أحبّ التواصل مع الشركات الناشئة للتعرّف إلى ثقافة العمل هنا، ولمس روح الابتكار لدى العاملين فيها ولمس أيضا فراغا  كما قال، في مجال تسويق المنتج الكندي في الأسواق العالميّة، ويعتزم توظيف خبراته والعمل في مجال تصدير المنتجات الكنديّة إلى السوق العالميّة.

استمعوا
Share
فئة:هجرة ولجوء
كلمات مفتاحية:، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*