سيارة إسعاف وسط جمع من المشاركين في الحراك الاحتجاجي العراقي، وأحدهم يحمل العلم الوطني، في وسط العاصمة بغداد يوم أمس (هادي مزبان / أسوشيتد برس)

الحراك العراقي: هل يبزغ نور الأمل من ظلمة القمع؟

Share

ندّد اليوم كل من المرجع الشيعي الأبرز في العراق آية الله علي السيستاني ورئيسةِ بعثة الأمم المتحدة في العراق (UNAMI) جانين هينيس بلاسخارت بما اعتبراه افتقار السلطات العراقية لـ"الجدية" الكافية لإيجاد الحلول الكفيلة بإخراج العراق من أزمته.

ففي بلاد الرافديْن يتواصل الحراك الاحتجاجي ضد الفساد السياسي والإداري، والمحاصصات السياسية الطائفية في تقاسم السلطة والوظائف العامة، وتردّي الأوضاع المعيشية وتفشي البطالة وانسداد الآفاق أمام الشباب، وسقط فيه منذ مطلع الشهر الفائت نحوٌ من 320 قتيلاً وآلاف الجرحى، غالبيتهم في صفوف المتظاهرين.

ونقلت هينيس بلاسخارت عن السيستاني، عقب اجتماعها به في مدينة النجف، قوله إنه "لا يمكن أن يعود المحتجون السلميون إلى بيوتهم دون نتائج ملموسة" وقبولَه بخارطة طريق عرضتها عليه وتتضمن تعديل القانون الانتخابي في غضون أسبوعيْن.

وكان السيستاني قد دعا، في خطبة يوم الجمعة الفائت، قوات الأمن العراقية لتحمّل مسؤولية تأمين الاحتجاجات والحفاظ على سلميتها.

واليوم، وفي أول رد فعل رسمي لها على الحراك الاحتجاجي، دعت الولاياتُ المتحدة إلى إجراء انتخابات مبكرة في العراق ووقف أعمال العنف ضد المتظاهرين. وأعرب بيان صادر عن البيت الأبيض عن "قلق الولايات المتحدة البالغ إزاء استمرار الهجمات ضد المتظاهرين والناشطين المدنيين والإعلام، فضلاً عن القيود المفروضة على الوصول إلى الإنترنت في العراق".

وأضاف البيان أن "العراقيين لن يبقوا مكتوفي الأيدي إزاء استنزاف النظام الإيراني لمواردهم واستخدامه للمجموعات المسلحة لمنعهم من التعبير عن آرائهم بسلمية".

مشاركون في الحراك الاحتجاجي في العراق يمرون اليوم، في محيط ميدان التحرير في وسط العاصمة بغداد، أمام جدارية تحمل اسم الأمم المتحدة وكُتب عليها "نستحق الحياة" و"أوقفوا القتل" (خالد محمد / أسوشيتد برس)

إلى أين يتجه الوضع في العراق؟ وهل بإمكان حكومة عادل عبد المهدي أن تتخذ خطوات لتطمين المحتجين وتهدئة الشارع؟ وما نظرة العراقيين إلى الموقف الأميركي الصادر اليوم مما يجري في بلادهم؟ محاور تناولتها في حديث مع الباحث السياسي العراقي الدكتور هيثم هادي الهيتي الذي يمضي وقته بين واشنطن والشرق الأوسط.

(أ ف ب / بي بي سي / سي ان ان / الحرة / راديو كندا الدولي)

رابط ذو صلة:
قراءة في الحراكيْن العراقي واللبناني واحتمال تأثيرهما على الوضع في سوريا

استمعوا
Share
فئة:دولي، سياسة
كلمات مفتاحية:، ، ، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*