مبنى البرلمان في مقاطعة ألبرتا/REUTERS / CANDACE ELLIOTT

المعارضة في ألبرتا تتطالب بالتحقيق في نفقات كبير مستشاري رئيس الحكومة

Share

طلب الحزب الديموقراطي الجديد في مقاطعة ألبرتا في الغرب الكندي من المدقق العام في المقاطعة فتح تحقيق حول نفقات مستشار بارز لرئيس حكومة المقاطعة خلال زيارات قام بها إلى العاصمة البريطانية لندن.

وأبدى الحزب في رسالة وجهها إلى المدقق العام قلقه حيال هذه المسألة.

وفي التفاصيل إن ديفيد نايت-ليج كبير مستشاري رئيس حكومة ألبرتا جيسن كيني أنفق 000 45 دولار من الأموال العامة منذ ستة أشهر بما في ذلك أكثر من 000 18 دولار في أربع رحلات إلى لندن.

من جانبه ردّ حزب المحافظين الموّحد وهو الحزب الحاكم في المقاطعة في بيان نشره على أن تلك النفقات تتفق مع سياسات حكومة ألبرتا. وجاء في البيان أيضا بأن تكلفة المعيشة باهظة الثمن في لندن وإن تكلفة الفنادق اللندنية تتراوح بين 340$ و512$ لليلة الواحدة.

زعيم حزب المحافظين الموّحد في مقاطعة ألبرتا جيسن كيني الذي فاز حزبه بالأغلبية النيابية في الانتخابات الأخيرة التي شهدتها مقاطعة ألبرتا في نيسان/ابريل الماضي/حقوق الصورة: الصحافة الكندية

زعيم حزب المحافظين الموّحد في مقاطعة ألبرتا جيسن كيني الذي فاز حزبه بالأغلبية النيابية في الانتخابات الأخيرة التي شهدتها مقاطعة ألبرتا في نيسان/ابريل الماضي/حقوق الصورة: الصحافة الكندية

وتقول نائب الحزب الديموقراطي الجديد شانون فيليبس: ليست كمية أموال النفقات هي المزعجة فحسبـ بل أيضا عدم وجود تفاصيل عن أسباب هذه المهمة لكبير مستشاري كيني في لندن وعن تأثيرها.

هناك أسئلة كبيرة تقول النائب، ماذا كان يفعل هناك؟ لماذا تمّ تكبّد كل تلك النفقات؟

ورد حزب المحافظين الموّحد قائلا إن رحلات كبير المستشارين تصّب في مصلحة أهل ألبرتا.

ويوضح الحزب الحاكم في المقاطعة بأن كبير مستشاري كيني التقى في لندن مع الشركات ذات الصلة بقطاع الطاقة والذكاء الاصطناعي بهدف تشجيع الاستثمار في المقاطعة. هذا ورفض الحزب تحديد هوية من كان في تلك الاجتماعات.

وجاء في بيانه: "إنه بسبب الطبيعة التجارية لتلك الاجتماعات فإنه لم يتم تسمية الشركات".

ويتساءل نائب الحزب الديموقراطي الجديد عرفان صابر من جهته: لماذا يمثّل المقاطعة شخص غير منتخب وحده في لندن؟ فهذا النوع من الرحلات مخصص للوزراء.

وبحسب هذا النائب فإن النفقات لكبير مستشاري كيني تفوق نفقات السكريتر الأول لرئيسة الحكومة السابقة وزعيمة الديموقراطي الجديد راشيل نوتلي طوال فترة ولايتها.

هذا  وأكد مكتب المدقق العام من جهته بأنه في صدد تحليل طلب نواب المعارضة من الحزب الديموقراطي الجديد.

(المصدر: القسم الانكليزي لهيئة الإذاعة الكندية)

Share
فئة:سياسة
كلمات مفتاحية:، ، ، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*