زعيمةُ الحزب الديمقراطي الجديد في مقاطعة أونتاريو أندريا هورفاث (الصورة لـ Radio-Canada)

الجمعية التشريعية في أونتاريو تطالب كيبيك بإلغاء قانون العلمانية

تبنّت الجمعية التشريعية في مقاطعة أونتاريو أمس بالإجماع اقتراحاً يندد بقانون علمانية الدولة في مقاطعة كيبيك ويطالب حكومة أونتاريو بإعلان معارضتها للقانون المذكور من خلال الطلب رسمياً من حكومة كيبيك إلغاء القانون بشكل فوري ودعم كل طعن بهذا القانون قد تنظر فيه محكمة كندا العليا، أعلى سلطة قضائية في البلاد.

وقدّمت الاقتراح زعيمةُ الحزب الديمقراطي الجديد أندريا هورفاث. ويشكل هذا الحزب اليساري التوجه المعارضة الرسمية في الجمعية التشريعية في أونتاريو، كبرى مقاطعات كندا من حيث عدد السكان وحجم الاقتصاد.

ويحظر قانون علمانية الدولة على القضاة والمدعين العامين وأفراد الشرطة وحراس السجون والمعلّمين في المدارس الابتدائية والثانوية العامة في مقاطعة كيبيك ارتداء الرموز الدينية على اختلافها، كالقلنسوة اليهودية والصليب المسيحي والحجاب الإسلامي والعمامة السيخية، خلال دوام العمل.

"إنه قانون سيء وتمييزي ويقوّض الحرية الدينية والحرية الثقافية في كندا. على أونتاريو أن تقف (بوجه هذا القانون) وعلينا أن ننددَ، ككنديين، بكافة أشكال العنصرية والإجحاف والتعصب. الصمت ليس خياراً"، قالت هورفاث.

"لا مكان لقانون مشابه في مقاطعة أونتاريو. ولا يزال هذا موقفنا"، قال من جهته زعيم حكومة الحزب التقدمي المحافظ في الجمعية التشريعية (Government House Leader) بول كالاندرا.

ويأتي تبنّي الاقتراح المندد بهذا القانون قبل أسبوع من موعد لقاء رئيسيْ حكومتيْ أونتاريو وكيبيك، على التوالي دوغ فورد وفرانسوا لوغو، يوم الاثنين المقبل على هامش مؤتمر مجلس الفدرالية في تورونتو، كبرى مدن أونتاريو.

عضو الجمعية التشريعية في مقاطعة أونتاريو الليبرالي مايكل كوتو، صاحب الاقتراح البرلماني بالدفاع عن التنوع الديني (Radio-Canada)

يُذكر أن الجمعية الوطنية في أونتاريو تبنّت في السابع من الشهر الجاري اقتراحاً للدفاع عن التنوع الديني قدّمه عضو الجمعية عن الحزب الليبرالي مايكل كوتو. واستهدف كوتو في اقتراحه قانون علمانية الدولة في مقاطعة كيبيك دون أن يذكره بالاسم. ورأى الحزب الديمقراطي الجديد في حينه أن اقتراح كوتو لا يذهب بعيداً بما فيه الكفاية وأعلن أنه ينوي تقديم اقتراح حول الموضوع نفسه في الأسابيع التالية.

وكما حدث في تلك المرة، اتصل أمس مكتب فورد بمكتب لوغو ليعلمه بأن الجمعية التشريعية في أونتاريو ستتبنى الاقتراح.

وفي مقاطعة كيبيك طلب اليوم معارضو قانون العلمانية من محكمة الاستئناف تعليقاً مؤقتاً للأحكام الرئيسية للقانون المتعلقة بحظر ارتداء الرموز الدينية. ويتداول القضاة فيما بينهم لإصدار حكمهم.

(راديو كندا / سي تي في / كو أم إي / لا بريس / راديو كندا الدولي)

فئة:سياسة، مجتمع
كلمات مفتاحية:، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*