النجمة المصرية الشابة ياسمين علي/صفحة الفيس بوك لياسمين علي

صوت ياسمين علي ضوعُ طيوبٍ وأهازيجُ فرح

كم يُطابق الاسم على المسمى به في حالة النجمة المصرية الشابة ياسمين علي التي فاحت بعبق الياسمين وأريجه عند مرورها بمدينة مونتريال مؤخرا على هامش مهرجان العالم العربي.

وكأن القدر كتب لنجمة العصر الرقمي أن تُحدث تلك الحالة من ضوع الطيوب أنى حلّت ومهما فعلت.

في الشهر السادس من العام 2016 سيكتب القدر نجاحا اسطوريا لأغنية دندنتها ياسمين علي وسجلتها بكل التلقائية والعفوية على مواقع التواصل الاجتماعي، "نفارق ناس" "ستضرب" وينتشر الفيديو كمن يُضرم النار في الهشيم ليصل إلى أرجاء المسكونة بأسرها.  وسيُصيب أهل الأرض بهذا الفيديو عشقٌ للأميرة ياسمين التي لم يتداع حلمها يوما "بأنها في يوم من الأيام سيكون لها شأن كبير".

لم أقنط من رحمة الله وسعة محبته وكان يكبر في داخلي إحساس قوي ويهمس لي بأن الآتي أفضل.

قالت لي ياسمين علي في حواري معها في مقصورتها في كواليس مسرح ميزونوف في ساحة الفنون العريقة بلاس دي آر في مونتريال ولم تكّف الضيفة التي تزور كندا لأول مرة عن ذكر الله وشكره على كل عطاياه لها:

كل ما حصل لي هو من الله وبفضله عزّ وجلّ، هوّ مش عايز يزعلني ولا عايزني أنام معيّطة..."

لم يكن الفشل يوما عثرة في طريقها وإيمانها بمشيئة الله وبأنه هو من يرسم طريق حياتها كان يحفّزها على الاستمرار في المحاولة للفوز بشرف الغناء الذي سيخوّلها لاعتلاء سلم الخلود شغلها الشاغل وهاجسها وغايتها في الوجود.

حضورها مُلفت وإحساسها بالأغنية على درجة من السمو والارتقاء أما صوتها فخاص ومتميّز وفريد، وكأنها ترتدي الأغنية وشاحا أرجوانيا برّاقا/بعدسة بولين عطالله

حضورها مُلفت وإحساسها بالأغنية على درجة من السمو والارتقاء أما صوتها فخاص ومتميّز وفريد، وكأنها ترتدي الأغنية وشاحا أرجوانيا برّاقا/بعدسة بولين عطالله

أما الله فهو معها في كل لحظة وعندما تغنيه تشاهد الكعبة المشرفة قبلة المسلمين وتسكنها العوالم السماوية الروحانية فتبكي ياسمين علي من شدّة التأثر ولفيض العشق الذي يعتمر في روحها لإلهها وخالقها.

مُسلّمات وقناعات تضعها ياسمين علي نُصب عينيها وتؤمن أنه لا ينفع أن تقيم حسابات لأي شخص إلا لله عزّ وجلّ.

ولم تكتف ياسمين علي بدراسة الصحافة وامتهانها ولا باعتلاء مسارح الأوبرا ولا بالتمثيل مع النجم محمد صبحي واليوم بإدراج أغنيات خاصة فحسب بل هي فوق ذلك كلّه "فيلسوفة" بأفكارها وآرائها في الحياة والانسان، تصقلُ معرفتها بقراءة الكتب.

تقول ضيفتنا الشابة: الموت ليس شرا، وهو علينا حقّ وهو ليس النهاية بل نحن نذهب إلى أماكن أجمل عندما نموت... أنا مثلا عندما سأذهب إلى خالقي سأكون فرحة لأن هناك من يذكرني بالخير...

أدعوكم إلى التعرّف أكثر إلى هذه الفنانة المكتملة خُلقا وخلقا، قلبا وقالبا، معنى ومضمونا، ياسمين علي لأول مرّة في كندا وعبر مذياع القسم العربي لراديو كندا الدولي بالصوت والصورة.

استمعوا

فئة:ثقافة وفنون
كلمات مفتاحية:، ، ، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*