جيسون كيني رئيس حكومة ألبرتا (أرشيف) -The Canadian Press / Dave Chidley

جيسون كيني رئيس حكومة ألبرتا (أرشيف) -The Canadian Press / Dave Chidley

مطالب جيسون كيني قبل لقائه برئيس الحكومة الكندية

يلتقي اليوم الثلاثاء جيسون كيني رئيس حكومة ألبرتا مع رئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو. وفي مقابلة مع هيئة الإذاعة الكندية، دعا رئيس المقاطعة الغربية إلى اتفاق فيدرالي جديد بشأن اختصاص المقاطعات والتغييرات في برنامج الاستقرار الجبائي.

" نريد اتفاقا عادلا داخل الفدرالية، واحترام الدستور واختصاصات المقاطعات والقدرة على بيع مواردنا الطبيعية في الأسواق الدولية."،  جيسون كيني ، رئيس حكومة ألبرتا

ويرى هذا الأخير أن مشروع القانون (C-69) للتقييم البيئي لمشاريع الطاقة  ليس إلاّ تدخلأ فاضحا في مجال اختصاص المقاطعات.

"لقد واجهنا أزمة اقتصادية  : بطالة غير مقبولة لمدة خمس سنوات لمقاطعة قدّمت أكثر من 600 مليار دولار لبقية الفدرالية منذ عام 1960  "، كما قال جيسون كيني.

ويدعو كيني إلى إجراء تغييرات في برنامج الاستقرار الجبائي الذي يوفر الدعم المالي للمقاطعات التي تنخفض إيراداتها بشكل كبير من عام إلى آخر. وهو يعتقد أيضًا أن ألبرتا يجب أن تساهم بشكل أقل في نظام التحويلات المالية الفدرالية (Equalization).

وتهدف التحويلات المالية الفدرالية للمقاطعات إلى تمكين جميع المقاطعات من تقديم خدمات ذات جودة متساوية لمواطنيها، بغض النظر عن ثروتها.

التقى جوستان ترودو بجيسون كيني في 2 أيار مايو الماضي في أوتاوا بعد فوز كيني في الانتخابات في ألبرتا - The Canadian Press /Sean Kilpatrick

التقى جوستان ترودو بجيسون كيني في 2 أيار مايو الماضي في أوتاوا بعد فوز كيني في الانتخابات في ألبرتا - The Canadian Press /Sean Kilpatrick

وبموجب هذه الصيغة، تساهم بعض المقاطعات الأكثر ثراءً، مثل ألبرتا وسسكتشوان، في البرنامج، بينما تستفيد منه مقاطعات أخرى، مثل مقاطعات الأطلسي وكيبيك.

وتساهم ألبرتا بنحو من 20 مليار دولار في هذا النظام. وقال كيني : "لقد شهدنا انخفاضًا كبيرًا في دخلنا على مدار السنوات الخمس الماضية. ونودّ خفض مساهمتنا بنسبة 10٪."

وفيما يتعلق بمشروع توسيع خط أنابيب ترانس ماونتن المثير للجدل، يريد كيني الحصول على ضمانات بأن الحكومة الفيدرالية ستواصل المشروع.

وأوضح أنه " لا يزال هناك الكثير من المعارضة، سيحاول النشطاء إيقاف بناء خط الأنابيب هذا حتى لو حصل على موافقة من جميع المحاكم وجميع الوكالات الحكومية. و يتعين علينا التأكد من أن الحكومة الفيدرالية ستكمل المشروع."

وعن سؤال حول إمكانية بناء خط أنابيب يعبر الشرق الكندي، قال كيني إن "ذلك يرجع للقطاع الخاص، فالحكومة ليست هي التي ستبنيه، لكن مع ذلك نتمنى أن تشارك فيه مقاطعة كيبيك و مقاطعات الأطلسي"

وأكّد رئيس حكومة ألبرتا، أن كيبيك والمقاطعات البحرية استفادت بشكل كبير من تحويلات النظام الفيدرالي من قطاع الطاقة في ألبرتا وسسكتشوان.

عمليّة رفع أنابيب في موقع خاص بترانس ماونتن/Trans Mountain Corporation

عمليّة رفع أنابيب في موقع خاص بترانس ماونتن/Trans Mountain Corporation

ووفقا له، فإن هذه المقاطعات تشتري النفط السعودي وهو يعتقد أنه سيكون من الأفضل بالنسبة لحقوق الإنسان والبيئة والنظام الضريبي والاقتصاد الكندي استبدال هذا النفط بالنفط الكندي.

ويردد زعيم المحافظين في ألبرتا كلمات زعيم المحافظين الفيدرالي أندرو شير، الذي قال خلال الحملة الانتخابية الأخيرة إن كيبيك تشتري النفط من المملكة العربية السعودية.

والأمر غير صحيح، فقد أثبتت هيئة الإذاعة الكندية أن جزءًا كبيرًا من النفط المستهلك في كيبيك يأتي من كندا والولايات المتحدة.

وفي شأن التحويلات المالية الفدرالية، تتلقى كيبيك 13 مليار دولار سنويا.  وأضاف كيني قائلا : "للأسف، ترفض كيبيك تطوير مواردها مثل الغاز الطبيعي، مما يقلل من قدرتها المالية ، لكنها تستفيد من تطوير نفس الموارد في غرب كندا."

"أودّ أن أكون حليفًا لكييبك. تاريخيا ، كانت كيبيك وألبرتا معا للدفاع عن المقاطعات. آمل أن أكون شريكا للازدهار. أنا لا أبحث عن التنازع، أبحث عن أرضية مشتركة مع حكومة كيبيك."، جيسون كيني

استمعوا

(راديو كندا الدولي / سي بي سي)

روابط ذات صلة:

تخوّف في ألبرتا من فوز الليبراليين في الانتخابات الكندية

حرب كلامية بين كيبيك وألبرتا حول التحويلات المالية الفدرالية للمقاطعات

فئة:اقتصاد
كلمات مفتاحية:، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*