جامعات كندا قبلة الطلّاب العرب والأجانب – الحلقة الأولى – د.حسّان جمالي: الجامعات الكنديّة تحظى بسمعة عالميّة

الدكتور حسّان جمالي أستاذ متقاعد مارس التدريس لسنوات طويلة في المعاهد الثانويّة في كيبيك ولفترة قصيرة في الجامعة، وهو صاحب مؤلّفات وكتب حول الهجرة والعمل في كيبيك.

يقول د.جمالي إنّ الجامعات الكنديّة تتمتّع بسمعة طيّبة حول العالم، ويرغب الكثير من الطلّاب العرب متابعة دراستهم فيها.

فرصة الاستقرار في كندا، إمكانيّة متابعة الدراسة بإحدى اللغتين الرسميّتين، الفرنسيّة أو الانكليزيّة، التعدديّة الثقافيّة، ميزات كثيرة تجتذب الطلّاب الأجانب إلى جامعات كندا.

والأهمّ من ذلك ربّما أنّ كندا بلد هجرة، وبإمكان الطالب الأجنبي إن رغب في ذلك، أن يستقرّ فيها بعد الانتهاء من دراسته وأن يحصل على أوراق الهجرة كما يقول د. حسّان جمالي.

استمعوا
فئة:غير مصنف
كلمات مفتاحية:

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

لأسباب خارجة عن إرادتنا ، ولفترة غير محددة ، أُغلقت خانة التعليقات. وتظل شبكاتنا الاجتماعية مفتوحة لتعليقاتكم.