وزيرة الصحة في حكومة مقاطعة كيبيك دانييل ماكان (Radio-Canada)

المساعدة الطبية على الموت: حكومة كيبيك تتراجع في ما يتصل بالمشاكل النفسية

تراجعت حكومة مقاطعة كيبيك عن قرارها بتوسيع نطاق المساعدة الطبية على الموت لتشمل الأشخاص المصابين بمشاكل صحية نفسية خطيرة.

"قررنا أن نأخذ استراحة"، قالت وزيرة الصحة والخدمات الإجتماعية في حكومة حزب التحالف من أجل مستقبل كيبيك (كاك CAQ) دانييل ماكان في لقاء مع الصحفيين صباح اليوم في مونتريال قبل افتتاح "الندوة الوطنية حول تطوير القانون المتعلق برعاية نهاية الحياة".

وبالتالي علّقت حكومة كيبيك المساعدة الطبية على الموت للمصابين بمشاكل صحية نفسية خطيرة إلى أجل غير مُسمّى. وقرار التعليق فوري، ابتداءً من اليوم، قالت ماكان.

"في البدء سنواصل الاستشارات في أوساط المواطنين"، أضافت وزيرة الصحة الكيبيكية. وهذه الاستشارات العامة التي كان من المقرّر أن تدوم يوماً أو اثنيْن ستتحول إلى "استشارات موسعة وكاملة" تشمل أيضاً "المعارَضات".

"سنأخذ كل الوقت اللازم للوصول إلى توافق اجتماعي"، أكّدت ماكان.

المساعدة الطبية على الموت موضوع حسّاس في كندا (حقوق الصورة لـiStockphoto)

وكانت ماكان وزميلتها وزيرة العدل سونيا لوبيل قد أعلنتا يوم الثلاثاء الفائت أنّ حكومة كيبيك لن تعارض الحكم الصادر عن محكمة كيبيك العليا في 11 أيلول (سبتمبر) 2019 الذي يُبطل، ابتداءً من 12 آذار (مارس) المقبل، معيار نهاية الحياة الوشيكة المنصوص عليه في القانون المتعلق برعاية نهاية الحياة.

فالمحكمة قالت في حكمها إنّ حصر أهلية الحصول على المساعدة الطبية على الموت بالأشخاص المرضى الذين "أصبح موتهم الطبيعي متوقعاً بشكل معقول" استناداً إلى مجمل وضعهم الصحي هو أمرٌ غير دستوري، وأعطت ستة أشهر لتعديل القانون.

لكنّ القلق الذي جرى التعبير عنه داخل المجتمع بشأن توسيع نطاق المساعدة الطبية على الموت جعل وزيرة الصحة تعيد التفكير في الموضوع.

"ما ألاحظه هو أنّ الناس يشعرون أنهم معنيون جداً بهذا الوضع، بوضع أشخاص يعانون مشكلة صحية نفسية خطيرة متواصلة ويتألمون جراء ذلك"، قالت وزيرة الصحة.

وزير العدل الكندي دافيد لاميتي (Adrian Wyld / CP)

وقالت ماكان إنّ حكومة كيبيك تجري أيضاً محادثات حول هذا الموضوع مع الحكومة الفدرالية. "نرغب حقاً بالتعاون مع الحكومة الفدرالية حول هذه المسألة الشديدة الأهمية"، أكّدت ماكان، مضيفةً أنها تتوقع أن تعلن حكومة جوستان ترودو الليبرالية في أوتاوا موقفها الشهر المقبل.

وبالفعل ينوي وزير العدل الفدرالي دافيد لاميتي تقديم مشروع قانون ابتداءً من الشهر المقبل لتعديل القانون الفدرالي الحالي حول المساعدة الطبية على الموت.

وكان ترودو قد قال إنّ حكومته تقبل الحكم الصادر عن محكمة كيبيك العليا في 11 أيلول (سبتمبر) الفائت وإنها ستعدّل القانون الفدرالي بناءً عليه.

لكنّ وزيرة الصحة الكيبيكية شدّدت على أن الناس المصابين بأمراض تنكُّسية خطيرة تسبّب لهم آلاماً بدنية كبيرة لا يستطيع الجسم الطبي التخفيف منها، يمكنهم الحصول على المساعدة الطبية على الموت إذا كانوا يستوفون سائر شروط القانون الكيبيكي المتعلق برعاية نهاية الحياة.

يُشار إلى أنّ أمام المواطنين في كل أنحاء كندا مهلة تنتهي هذه الليلة عند الساعة 23:59 بالتوقيت المحلي لإبداء آرائهم حول كيفية تعديل القانون الفدرالي حول المساعدة الطبية على الموت، وذلك بواسطة استبيان وضعته الحكومة الفدرالية على شبكة الإنترنت قبل أسبوعيْن في إطار استشارات عامة أطلقتها حول الموضوع.

(راديو كندا / وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)

روابط ذات صلة:
الحكومة الفدرالية تطلق استشارات عامة حول المساعدة الطبية على الموت
المساعدة الطبية على الموت: استطلاع يظهر دعماً واسعاً لمفهوم أوسع نطاقاً

فئة:سياسة، صحة، مجتمع
كلمات مفتاحية:، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*