لاحظ باحثو المناخ أن المقاطعة قد شهدت بالفعل ارتفاع درجات الحرارة منذ عام 1950 ، لكن "من المتوقع حدوث مزيد من التغييرات لبقية القرن" - Radio Canada / Justin Pennell

لاحظ باحثو المناخ أن المقاطعة قد شهدت بالفعل ارتفاع درجات الحرارة منذ عام 1950 ، لكن "من المتوقع حدوث مزيد من التغييرات لبقية القرن" - Radio Canada / Justin Pennell

إرتفاع درجة الحرارة في ألبرتا أسرع من ارتفاعها على كوكب الأرض

لكل درجة حرارة إضافية على وجه الكرة الأرضية ، ستسجّل مقاطعة ألبرتا حرارة أعلى في المتوسط ​​بمقدار درجتين مئويتين في فصل الشتاء، ، وفقًا لتقرير أصدرته حكومة ألبرتا.

وقد أُعد التقرير ، بتكليف من حكومة المقاطعة السابقة، من قبل اثنتين من العلماء الأمريكيين وهما كاثرين هايهو وآن ستونر، من جامعة تكساس تيك.

ولاحظ باحثو المناخ أن المقاطعة قد شهدت بالفعل ارتفاع درجات الحرارة منذ عام 1950 ، لكن "من المتوقع حدوث مزيد من التغييرات لبقية القرن".

من المتوقع أن تحدث هذه التغييرات بوتيرة أسرع في المقاطعة ، كما يشير التقرير.

وتتوافق تنبؤات الملاحظات التاريخية والنماذج المناخية مع التوقعات الخاصة بكندا في تقرير وكالة البيئة الكندية لعام 2019.

ووجدت الدراسة أن شمال شرق المقاطعة أكثر تأثراً من الجنوب الشرقي.

من المتوقع أن تحدث التغييرات المناخية بوتيرة أسرع في ألبرتا -Photo : CBC

من المتوقع أن تحدث التغييرات المناخية بوتيرة أسرع في ألبرتا -Photo : CBC

وكتبت معدّتا التقرير أنه "سيكون للتغيرات المرتقبة تأثير عميق على بيئة ألبرتا وستكون لها القدرة على الإضرار بالزراعة والبنية التحتية والموارد الطبيعية وصحة مواطني المقاطعة".

وتلقت وزارة البيئة في ألبرتا التقرير في أغسطس آب 2019 ، لكنها لم تنشره على موقع البيانات المفتوحة حتى نهاية الأسبوع الماضي. ولا يوجد إعلان رافق هذا المنشور.

ووفقًا لجيس سينكلير، الناطقة باسم وزير البيئة، فإن الباحثة كاثرين هايهو فضّلت تبادل البيانات مع الحكومة قبل صدوره.

يتوقع الحزب الديمقراطي الجديد، المعارض، أن نتائج الدراسة لن تحدث أي تغيير في سياسة حكومة جيسون كيني المحافظة.

(راديو كندا الدولي )

فئة:بيئة وحياة حيوانية
كلمات مفتاحية:، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

لأسباب خارجة عن إرادتنا ، ولفترة غير محددة ، أُغلقت خانة التعليقات. وتظل شبكاتنا الاجتماعية مفتوحة لتعليقاتكم.