في الواجهة / ثقافة وفنون

ثقافة وفنون

نصير شمّة:وما نيلُ المطالب بالتمني…كفى

صرخة أطلقها ابن العراق الفنان الموسيقار نصير شمّة عبر مذياع راديو كندا الدولي بعد الحفلة التي قدمها على هامش مهرجان العالم العربي مؤخرا في مونتريال مؤكدا بأنه سيلتحق قريبا بالشارع العراقي ليصرخ بوجه الفساد والتابعية وردد ابن بلاد الرافدين البيت» 

ثقافة وفنون

لورينا ماكينت ودّعت جمهورها في مونتريال بفيض من الرفعة والتجلّي

سيطر جوٌ من الحزن والكآبة المصحوبة بمشاعر الإعجاب والإكبار في قلوب عشاق سيدة القيثارة الكندية لورينا ماكينت الذين أتوا كُثرا لحضور حفلها الأخير في مونتريال قبل انكفائها عن التأليف والتلحين والانتاجات الموسيقية لتتفرّغ لمحاربة “آفتين تجتاحان عالمنا اليوم وهما العواقب» 

نجمات عرض "المرأة تغّني الله" في مهرجان العالم العربي ومن اليمين الى اليسار على المسرح قائدة الأوركسترا المؤلفة الموسيقية كاتيا مقدسي وارن والفنانات غادة شبير ودرصاف الحمداني وفرنسواز أطلان وخلفهم الفرقة الموسيقية النسائية المؤلفة من أكثر من 25 موسيقية وتطّل على المسرح بين الفينة والأخرى راقصات وقعّت حركاتهن الفنانة الكندية ديانا ليون/حقوق الصورة: مهرجان العالم العربي

ثقافة وفنون

تلاقي الأديان الإبرهيمية بكل انسجام وحبور في مهرجان العالم العربي

“عندما تبتهل المرأة لله في شدوها وغنائها” وتتعانق اللغات السريانية والعبرية والعربية وتتمازج فيما بينها بانسجام وحبور في عرض مشهدي استثنائي يُثير الدهشة والجدلية في آن، ثق أن صانع هذا الإبداع الفني هو المؤسس والمدير الفني لمهرجان العالم العربي الغير» 

أعلنت شركة سبوتيفاي للبث الموسيقى عبر الانترنت، أن اشتراكاتها المدفوعة تنمو بمعدل أسرع من المتوقع  وأن أرباحها زادت بمقدار خمسة أضعاف مقارنة بالعام الماضي - Christian Hartmann Reuters /

اقتصاد، ثقافة وفنون

الفنّان بيار لابوانت يندّد باحتكارعمالقة الويب للموسيقى على الانترنت

لم يكن الحفل السنوي لجمعية كيبيك لصناعة الموسيقى والعروض والفيديو (ADISQ) والذي نُظّم أمس الأحد، حفلا عاديا. فبمناسبة مرور 40 عاما على تنظيم أوّل حفل لتوزيع جوائز الفيليكس (Félix) للفنانين في سنة 1979، اغتنم المغنّي الكيبيكي بيار لابوانت فرصة تقديمه» 

الكاتبة الكندية مارغريت آتوود تتقلّد وسام رفقاء الشرف البريطاني - Associated Press / Aaron Chown

ثقافة وفنون

الملكة إليزابيث الثانية تُكرِّم الكاتبة الكندية مارغريت آتوود

قلّدت إليزابث الثانية ملكة بريطانيا الكاتبة الكندية مارغريت آتوود وسام رفقاء الشرف البريطاني تقديرا للإنجازات التي قدّمتها “خدمة للأدب”. وصافحت مؤلفة رواية “قصة خادمة” وتكملتها “الوصايا” التي نُشرت مؤخّرا، الملكة في حفل أقيم يوم الجمعة الماضي في قصر وندسور في» 

عازفة العود والمطربة الكنديّة اللبنانيّة لميا يارد/Photographe Gopesa Paquette et design graphique Cécile Lebec

ثقافة وفنون

لميا يارد وتحدّي التعمّق في الموسيقى التراثيّة

لميا يارد مطربة وعازفة عود كنديّة من أصل لبناني بدأت رحلتها مع الموسيقى منذ الصغر. تابعت دراستها في الغناء والعزف في الوطن الأمّ لبنان وفي كندا، وتتلمذت على يد أساتذة كبار. لم يثنها بعدها عن الشرق عن تعلّقها بالموسيقى الشرقيّة،» 

بلا حدود، ثقافة وفنون

برنامج بلا حدود ليوم الأحد 27-10-2019

تقدّم برنامج بلا حدود اليوم كوليت ضرغام منصف والزميلان فادي الهاروني وسمير بن جعفر. ويأتيكم البرنامج في تمام الساعة الثانية والربع بتوقيت مدينة مونتريال كل يوم جمعة على موقع فيس بوك كما يذاع عبر قناة يوتيوب كذلك يعاد بثه يوم» 

وليمة بابل، هي بمثابة حكايتان في حكاية يرويهما الحكواتي الجزائري الفرنسي رشيد بوعلي (إلى اليمين) والحكواتية الجزائرية عيني إفتن - Festival interculturel du conte de Montréal

ثقافة وفنون

قصص عن الهجرة في مهرجان الحكاية في مونتريال

وليمة بابل أو قصص عن الهجرة هي عنوان عرض يقدّم غدا السبت في إطار المهرجان المتعدّد الثقافات للحكاية في مونتريال في نسخته الـ15 والتي تدوم إلى غاية الإثنين. وليمة بابل، هي بمثابة حكايتان في حكاية يرويهما الحكواتي الجزائري الفرنسي رشيد» 

ثقافة وفنون

سميح مسعود يَسترجعُ أمجادَ العرب “على دروب الأندلس”

لا يكتب الدكتور سميح مسعود بل إنما يحدّث قارءه بحميمية ودهشة وتميّز وسلاسة في السرد البصري والتدويني في كتابه الأخير بعنوان: “على دروب الأندلس”. في الاقتصاد محرابه الأول كما في الأدب صومعته الثانية، ظلّ الوجع والمجد العربي يراود هواجس ابن» 

"الأرواح الضائعة" عنوان الجولة الفنية الحالية لسيدة القيثارة النجمة الكندية لورينا ماكينت وينتظرها أهل مونتريال الأربعاء المقبل 30 تشرين الأول/أوكتوير/CBC

ثقافة وفنون

“الأرواح الضائعة” تُعيدها سيدة القيثارة لورينا ماكينت إلى الحياة

ومن غيرها قادر على إحياء الروح وردّها إلى الحياة بالأغنية الملتزمة الراقية التي ترفع سامعها إلى السماء السابعة؟ إنها بلا شك الفنانة الكندية المتعددة المواهب المولودة في مقاطعة مانيتوبا في الغرب الكندي والمقيمة في مقاطعة أونتاريو في الوسط الكندي لورينا»