في الواجهة / خط أنابيب النفط

وأعلنت الشركة عن عزمها تشغيل خط الأنابيب تحت ضغط منخفض مع زيادة تدريجية في حجم النفط المنقول -Associated Press

اقتصاد

ألبرتا : إعادة تشغيل خط الأنابيب كيستون

تمّت إعادة تشغيل خط أنابيب النفط كيستون (Keystone) بعد تسرب نحو 1,4  مليون لتر من النفط في شمال غرب داكوتا الشمالية في نهاية الشهر الماضي، وفقا لما أعلنته الشركة المالكة له. وحسب شركة “تي سي أنرجي كوربورايشن” (TC Energy Corporation)،» 

سيعكس الاسم الجديد بشكل أفضل حقيقة تواجد شركة ترانس كندا في جميع أنحاء أمريكا الشمالية - Jeff McIntosh/Canadian Press

اقتصاد

ترانس كندا لنقل الغاز والنفط تغيّر اسمها

تعتزم شركة ترانس كندا لخطوط أنابيب الغاز والنفط تغيير اسمها إلى تي سي انرجي TC Energy. وأوضحت أن هذا التغيير سيعكس بشكل أفضل حقيقة تواجدها في جميع أنحاء أمريكا الشمالية. وقال روس غورلينغ الرئيس والمدير التنفيذي لعملاق نقل الطاقة  في بيان» 

اقتصاد، بيئة وحياة حيوانية، مجتمع

ترانس كندا: خطّة سريّة لإقناع الرأي العام بمشروعها “انيرجي ايست”

مرّة جديدة، مشروع شركة ترانس كندا لإنشاء خط أنابيب النفط “انيرجي ايست” في دائرة الضوء الاعلامي. ويهدف المشروع لإنشاء خط أنابيب يمتد بطول نحو أربعة آلاف كيلومتر لنقل نفط الرمال الزفتيّة  من مقاطعة البرتا في وسط الغرب الكندي نحو سواحل» 

غير مصنف

نورذرن غيتواي: محطّة جديدة على طريق خط أنابيب النفط

من المتوقّع أن تعلن الحكومة الكنديّة في وقت لاحق من بعد ظهر اليوم الثلاثاء عن موقفها إزاء مشروع إنشاء خط انابيب النفط نورذرن غيتواي، لجهة الموافقة عليه أو رفضه. ويمتد خط الأنابيب بطول 1200 كيلومتر بين مقاطعتي البرتا وبريتيش كولومبيا.» 

غير مصنف

خط الأنابيب كيستون: شروط أميركيّة جديدة

فرضت السلطات الأميركيّة شرطين جديدين قبل الموافقة على إنشاء خط انابيب النفط كيستون لنقل النفط من الرمال القيريّة في مقاطعة البرتا إلى مصافي النفط في ولاية تكساس قبالة سواحل خليج المكسيك. وكانت شركة ترانس كندا قد عمدت إلى إصلاح بعض» 

غير مصنف

خط الانابيب نورذرن غيتواي: اوتاوا تعطي الضوء الأخضر

خطوة جديدة على طريق مشروع بناء خط انابيب النفط “نورذرن غيتواي” الذي يمتد بطول 1200 كيلومتر بين مقاطعتي البرتا وبرتيش كولومبيا. فقد اعطت لجنة فدراليّة خاصّة موافقتها على المشروع ولكنها فرضت ما يزيد على 200 شرط لتنفيذه. وكان المشروع الذي»