" تقوم الأحزاب الأخرى بتحليل استطلاعات الرأي والتحدث مع مجموعات التركيز لتقرير ما الذي ستدافع عنه و تنحني أمام كل جماعات الضغط ، فإننا سنحترم مبادئنا." مكسيم بيرنييه - (الصورة من الأرشيف) - Graham Hughes / Canadian Press

" تقوم الأحزاب الأخرى بتحليل استطلاعات الرأي والتحدث مع مجموعات التركيز لتقرير ما الذي ستدافع عنه و تنحني أمام كل جماعات الضغط ، فإننا سنحترم مبادئنا." مكسيم بيرنييه - (الصورة من الأرشيف) - Graham Hughes / Canadian Press

مكسيم برنييه يردّ على إقصائه من المناظرة التلفزيونية لزعماء الأحزاب الفدراليين

Share

اعتبر، الأحد الماضي، مكسيم برنييه زعيم حزب الشعب في كندا أن إقصاءه من المناظرة التلفزيونة الأولى بين زعماء الأحزاب قبل الانتخابات الفدرالية المقبلة، سيؤدّي إلى" نقاش مزيّف حول خلافاتهم السطحية."

وأضاف أن الليبراليين والمحافظين والديمقراطيين الجدد والخضر والكتلة الكيبيكة يشاركون جميعهم وجهات نظر متشابهة حول قضايا مثل الهجرة وتغير المناخ ونظام إدارة العرض في قطاع الألبان.

وفي حديثه إلى المرشحين والمؤيدين خلال أول تجمع وطني كبير للحزب في مدينة غاتينو، اتهم بيرنييه خصومه السياسيين، وحتى المحافظين، بالدفاع عن الأفكار اليسارية بدرجات متفاوتة.

واتهم حزب المحافظين، الحزب الذي ناضل فيه لأكثر من عقد قبل الانشقاق عنه، والليبراليين بالرضوخ لمجموعات الضغط. وقال إن حزبه لن يجري أي استطلاع وسيجري حملته وفقًا لمبادئه.

"بينما تقوم الأحزاب الأخرى بتحليل استطلاعات الرأي والتحدث مع مجموعات التركيز لتقرير ما الذي ستدافع عنه و تنحني أمام كل جماعات الضغط ، فإننا سنحترم مبادئنا." مكسيم بيرنييه

وفي الوقت الحالي، لا يستوفي حزب الشعب في كندا (People’s Party of Canada)  معيارين على الأقل للمشاركة في المناقشات الرسمية للحملة الانتخابية المقبلة.

مناظرة لزعماء الأحزاب الفدرالية قبل انتخابات 2015 - Mark Blinch / Reuters

مناظرة لزعماء الأحزاب الفدرالية قبل انتخابات 2015 - Mark Blinch / Reuters

وأشارت لجنة مناظرات زعماء الأحزاب إلى أنه في هذه المرحلة من العملية الانتخابية، لا تعتقد أن حزب مكسيم برنييه لديه فرصة حقيقية لانتخاب أكثر من مرشح للانتخابات الفيدرالية القادمة التي ستجري في 21 أكتوبر تشرين الأول.

وللإشارة، فإن القرار ليس نهائيا. وسيتم الحسم فيه نهائيا في 16 سبتمبر أيلول المقبل.

ويجب أن يستوفي زعيم الحزب الذي يرغب في المشاركة في المناظرة اثنين من المعايير الثلاثة التالية: أن يكون لحزبه على الأقل نائب في مجلس العموم ، ومرشحون في 90٪ على الأقل من الدوائر الانتخابية ،  وأن يكون الحزب قد حصل على 4٪ على الأقل من الأصوات في الانتخابات السابقة أو لديه مرشحون لديهم فرصة حقيقية للفوز في الانتخابات العامة القادمة.

ألكسندر بولريس ، نائب عن الحزب الديمقراطي الجديد - Radio Canada

ألكسندر بولريس ، نائب عن الحزب الديمقراطي الجديد - Radio Canada

ويعارض الحزب الديمقراطي الجديد مشاركة مكسيم بيرنييه في المناظرة.

"إنه منحدر زلق. نراه في أوروبا مع الشعبوية اليمينية. السيد بيرنييه يسير في هذا الطريق وهذا في الحقيقة ليس نوع المجتمع الذي يريده الحزب الديمقراطي الجديد"،  ألكسندر بولريس ، نائب عن الحزب الديمقراطي الجديد

وسيشارك قادة الأحزاب الأخرى الممثلة في مجلس العموم في المناظرات التي ستعقد يومي 7 و 10 أكتوبر تشرين الأول وفقًا للمعايير التي حددتها الحكومة الفيدرالية.

وقال برنييه إنه مقتنع بأن مفوض المناظرات، ديفيد جونستون، حاكم كندا العام السابق، سيغير رأيه وسيسمح له بالانضمام إلى الآخرين خلال المناقشات.

وأضاف أن هدفه الفوز في الانتخابات. لكنه أشار إلى أنه سيكون سعيدًا إذا فاز عدد كاف من مرشّحيه للضغط على الحزب الذي سيشكل الحكومة القادمة.

وقال برنييه، الذي رفض فكرة الاندماج مع حزب المحافظين، : "إذا لم نفز، وهدفنا هو الفوز ، فإن أسوأ سيناريو هو الحفاظ على توازن القوى." ورفض أن يقول ما الذي سيحدث لحزبه إذا لم يفز.

ووفقا لاستطلاعات الرأي، فإن حزبه يحظى بـ3٪ فقط من نوايا التصويت.

استمعوا

(راديو كندا الدولي / سي بي سي / وكالة الصحافة الكندية)

روابط ذات صلة:

مكسيم برنييه يحضّرحزبه الجديد للانتخابات الفدرالية للعام المقبل

Share
فئة:سياسة
كلمات مفتاحية:، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 حرف متوفر

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: : اللياقة – نت

اللياقة – نت :

شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

  1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  2. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  3. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.

  4. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  5. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  6. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  7. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  8. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  9. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع واستعمال لغات أخرى ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  10. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  11. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  12. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  13. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  14. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  16. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  17. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  18. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

*