دخان القصف يتصاعد من مدينة رأس العين في شمال شرق سوريا والمحاذية للحدود مع تركيا (Stoyan Nenov / Reuters)

هل تكبح العقوبات الأميركية الهجوم التركي على الشمال السوري؟

تواصل تركيا هجومها العسكري، عملية "نبع السلام"، على الشمال السوري لليوم السابع على التوالي. وتواجَه القوات المهاجمة بمقاومة ضارية من قبل "وحدات حماية الشعب" الكردية.

وأعلنت الإدارة الذاتية الكردية في شمال سوريا أنها اتفقت مع نظام الرئيس السوري بشار الأسد على نشر قواته على امتداد الحدود السورية التركية لصد الهجوم التركي. وقال التلفزيون السوري إن وحدات عسكرية بدأت التحرك نحو الشمال.

ويوم أمس دخل الجيش السوري مدينة منبج الاستراتيجية في شمال سوريا إلى الغرب من نهر الفرات بعد سيطرة الجيش التركي ومقاتلين سوريين مدعومين من تركيا على أولى القرى في محيط المدينة.

كما انتشرت وحدات من الجيش السوري في عين عيسى في محافظة الرقة على خط المواجهة مع القوات التركية.

وفي واشنطن أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس أن الرئيس دونالد ترامب طلب من نظيره التركي رجب طيب أردوغان في حديث هاتفي يوم أمس "وضعَ حدّ لغزو" سوريا وإعلانَ "وقف فوري لإطلاق النار" والدخول في "مفاوضات مع القوات الكردية في سوريا". ونفى بنس أن تكون الولايات المتحدة قد منحت تركيا ضوءاً أخضر لدخول سوريا.

ومن جهته قال ترامب أمس "لتحمِ سوريا والأسد الأكراد ويقاتلوا تركيا في سبيل أرضهم". كما أعلن أنه سيجيزُ فرض عقوبات على مسؤولين أتراك، ويوقفُ المفاوضات مع أنقرة بشأن اتفاق تجاري قيمته 100 مليار دولار ويَزيدُ الرسوم على واردات الصُلب التركية إلى 50% رداً على الهجوم العسكري التركي على الشمال السوري.

مقاتلون سوريون مدعومون من تركيا يوزعون الخبز اليوم على السكان في مدينة تل أبيض في منطقة الجزيرة في شمال سوريا عند الحدود التركية (خليل عشاوي / رويترز)

ومن جانبه أكد الرئيس التركي أن العملية التي يخوضها جيشه ضد المقاتلين الأكراد في شمال سوريا لن تتوقف حتى "تتحقق أهدافنا"، وقال "إن شاء الله، سنسيطر سريعاً على المنطقة الممتدة من منبج إلى حدودنا مع العراق ونضمن في المرحلة الأولى عودة مليون ومن ثم مليوني لاجئ سوري وبكامل إرادتهم" إلى بلادهم.

وفي أوتاوا أعلنت الحكومة الكندية، أسوةً بحكومات دول غربية أُخرى، تعليق بيع الأسلحة إلى تركيا.

إلى أين يتجه الوضع في شمال سوريا؟ هل تكبح العقوبات الأميركية الهجوم التركي؟ وهل يتواجه الجيشان السوري والتركي في الشمال السوري؟ محاور تناولتُها مع رئيس "المنتدى الديمقراطي السوري الكندي" والمدير العام لـ"منظمة مسار من أجل الديمقراطية والحداثة" في مونتريال، المدوّن الكندي السوري الأستاذ عماد الظواهرة، في حديث أجريتُه معه اليوم.

(أ ف ب / راديو كندا / دويتشه فيله / الجزيرة / راديو كندا الدولي)

استمعوا
فئة:دولي، سياسة
كلمات مفتاحية:، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

@*@ Comments

اترك تعليقاً

ملاحظة : تعترفون ، عبر إرسال تعليقاتكم ، بحق راديو كندا الدولي بنشرها كاملة أو متجزأة أو بأية صورة كان . وتجدر الإشارة إلى أن راديو كندا

الدولي غير مسؤول عن الآراء التي تعبرون عنها. وسيتم الاطلاع على تعليقاتكم ونشرها في حال احترامها لقواعد السلوك على الإنترنيت أي: اللياقة – نت

آداب
شروط استخدام الموقع

ندما تعبر عن رأيك الشخصي عبر منبر إعلامي ، عليك أن تكون لائقا ومهذبا كما لو أنك تخاطب شخصا وجها لوجه . فالإهانات والتهجمات الشخصية غير مسموحة . ذلك أن عدم الموافقة على رأي ما أو فكرة ما أو حدث ما شيء ، وعدم احترام الآخر شيء أخر. فذوو العقول الراجحة لا يتفقون دائما وهذا بدون شك يصب في مصلحة النقاش.

اللياقة – نت هي مجموعة قواعد السلوك التي يجب أن يحترمها من يستعمل شبكات التواصل الاجتماعي. وعلى الراغب في استعمال تلك الوسائل أن يطلع على تلك القواعد قبل المشاركة في أي حوار وإلا تعرض للمنع من المشاركة.

    1. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي ليست مغفلة . فعند التسجل على المستعمل ذكر اسمه وكنيته ومكان إقامته التي تظهر على الشاشة عند نشره أي تعليق . ولراديو كندا الدولي الحق في عدم نشر أي تعليق إذا ما شك في صحة هوية الناشر.
  1. إن سرقة هوية أي كان بهدف التضليل والإساءة للآخر تعتبر جنحة خطيرة تستدعي الطرد . ـ إن منابر راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بصرف النظر عن السن والعرق والدين والجنس أو التوجه الجنسي.
  2. إن منابر التواصل في راديو كندا الدولي مفتوحة للجميع بغض النظر عن السن والعرق والدين والجنس والتوجه الجنسي.
  3. أن الأقوال الافترائية والحاقدة والعنصرية والكارهة للأجانب والمثليين والمهينة أو المميزة بحق المرأة أو تجاه الأصل العرقي أو الديني أو بحق فئة عمرية لن تنشر .
  4. إن الكتابة بالخط العريض أو تسطير الكلمات أمر ممنوع.
  5. إن التعابير المبتذلة والنابية والمسيئة ممنوعة فالمنابر مواقع عامة وما يكتب عليها يمكن أن يسيء إلى البعض . ومن يستعمل لغة غير لائقة يتعرض للطرد.
  6. إن الاحترام المتبادل واجب على المستعملين . لذلك فالإهانات ممنوعة وكذلك التهديد ومضايقة الآخرين . وبإمكانكم معارضة الرأي الآخر دون مهاجمته.
  7. إن تبادل الحجج والآراء المتناقضة هو عنصر أساسي لنقاش سليم شرط ألا يتحول إلى حوار شخصي بين مشاركين يتناقشان دون الاهتمام بسائر المشاركين . وهذا النوع من المشاركة لن ينشر.
  8. إن راديو كندا الدولي يبث بخمس لغات لذلك فالنقاش عبر المنتديات يجب أن يتم باللغة نفسها المستعملة في الموقع أو في اللغتين الرسميتان ، الفرنسية و الانجليزية ، باستثناء بعض الكلمات ، محظور . كما أن الرسائل غير المتعلقة بموضوع النقاش لن تنشر.
  9. إن إرسال رسائل متكررة يضر بالتبادل والنقاش لذلك فهو غير مسموح .
  10. إن تضمين التعليقات صوراً أو أي نوع من الملفات ممنوع . أما تضمين الرسائل وصلات لمواقع أخرى فمسموح شرط أن تحترم تلك المواقع سلوك اللياقة على الإنترنيت علماً أن راديو كندا الدولي غير مسؤول بتاتاً عن مضمون تلك المواقع .
  11. إن نقل نص للغير ، حتى لو كان إسم الكاتب مذكوراً ، أمر غير مسموح إذا كان النص يشكل معظم التعليق .
  12. إن نشر الدعاية أو الدعوة للتحرك بأي شكل من الأشكال ممنوع عبر منابر راديو كندا الدولي
  13. إن كل التعليقات وسائر أشكال المحتوى يتم الكشف عليها مسبقاً ويحتفظ راديو كندا الدولي بحق عدم نشرها .
  14. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق إقفال أي منبر كان أي وقت كان ودون سابق إنذار .
  15. يحتفظ راديو كندا الدولي بحق تغيير قواعد السلوك هذه في أي وقت كان وبدون سابق إنذار .
  16. إن المشاركة في منابر راديو كندا الدولي تسمح له بنشر التعليقات على شبكة الإنترنيت لمدة غير محددة ، ما يعني أيضا أن تلك الرسائل ستكون متوفرة على محركات البحث عبر الإنترنيت .
  17. إن راديو كندا الدولي ليس ملزماً بسحب رسائلكم من على شبكة الإنترنيت في حال طلبتم ذلك . لذلك ندعوكم للتفكير ملياً بما تودون نشره وانعكاساته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*