الصلبان المعقوفة على أبواب كنيس جمعية "شار حاشوماييم" في مونتريال (Facebook / Adam Scheier / Radio-Canada)

تعرّض أحد أهم المعابد اليهودية في كندا لاعتداء بالغرافيتي وترودو يندِّد “بشدّة”

تعرّض أحد أهمّ المعابد اليهودية في مونتريال وكندا لاعتداء بالغرافيتي بعد ظهر أمس.

فقد قام رجل بطلاء صلبان معقوفة على أبواب كنيس جمعية "شار حاشوماييم" في مدينة وستماونت في قلب جزيرة مونتريال. وهذا المعبد الذي شُيِّد قبل قرنٍ من الزمن هو أكبر كنيس تقليدي في كندا.

وتمكن حراس الكنيس من السيطرة بسرعة على الرجل واعتقلته الشرطة التي سارعت إلى مكان الحادث، حسب الحاخام آدم شاير من الجمعية المذكورة.

وأضاف شاير أنّ الرجل، البالغ من العمر 28 عاماً، كان يحمل صفيحة بنزين عند توقيفه. وتمّت إزالة الصلبان المعقوفة لاحقاً حسب الحاخام.

والصليب المعقوف هو شعار النازية. ومن المعروف أنّ نظام أدولف هتلر النازي في ألمانيا كان مسؤولاً عن تصفية نحو ستة ملايين يهودي في معسكرات أنشأها خصيصاً لهذه الغاية خلال الحرب العالمية الثانية.

"في الوقت الراهن ليس لدينا أي سبب لنخشى وقوع اعتداءات جديدة على مبنى كنيسنا، وسنظلّ يقظين كما هي الحال دائماً"، قال الحاخام شاير الذي وصف ما حصل بأنه عمل ضدّ اليهود.

والقضية بعهدة وحدة جرائم الكراهية في شرطة مونتريال. ويمثل المشتبه به أمام القضاء اليوم، كما أنه قد يخضع لتقييم نفساني، إذ كان يقول كلاماً غير مترابط عند توقيفه.

لفائف التوراة اليهودية (Wikipedia)

ومن جهته قال رئيس الحكومة الفدرالية جوستان ترودو إنه يندّد "بشدة" بتدنيس الكنيس، واصفاً حادث الاعتداء بالـ"مقزِّز" والـ"شنيع حتماً".

"علينا شجب الكراهية المعادية للسامية، بغضّ النظر عن مكان وقوعها وزمنه"، أضاف رئيس الحكومة الليبرالية.

كما ندّدت بالاعتداء عدة جمعيات يهودية، من بينها "الاتحاد اليهودي" في مونتريال (CJA) و"المركز من أجل إسرائيل والشؤون اليهودية" (CIJA) اللذان اعتبرا أنّ "الاعتداء يستهدف مجمل الجالية اليهودية وجميع المتمسّكين بمبادئ التحضّر والتسامح".

(راديو كندا / وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)

روابط ذات صلة:

شكوى عن تعرّض كنيس للتدنيس في مونتريال وطلبٌ باعتبار الحادث "جريمة كراهية"

كندا: تراجع عدد جرائم الكراهية بأكثر من 13% عام 2018

فئة:سياسة، مجتمع
كلمات مفتاحية:، ، ، ، ، ، ، ،

هل لاحظتم وجود خطاّ ما؟ انقر هنا!

لأسباب خارجة عن إرادتنا ، ولفترة غير محددة ، أُغلقت خانة التعليقات. وتظل شبكاتنا الاجتماعية مفتوحة لتعليقاتكم.