تاريخ اللجوء إلى كندا

1 / 5522

نبذة عن تاريخ اللجوء إلى كندا

تعرف كندا بأنها من الدول التي تفتح أبوابها لاستقبال اللاجئين وتوفير الحماية لمن يقصدها ولها تقاليد عريقة في هذا المجال.

غير أن للحكومات أيضا دورا سواء في التساهل أو في التشدد في قبول اللاجئين وفي هذا المجال وخلال مقابلة مع المحامية المعروفة المتخصصة في قضايا الهجرة واللجوء سابين فنتوريلي أوضحت أسباب التشدد في قبول اللاجئين بأنه يتوجب في هذا المجال التمييز ما بين الحادي عشر من سبتمر أيلول وما بعد الحادي عشر من سبتمبر أيلول 2001 حيث أصبحت قضية اللجوء ترتبط غالبا بالأمن القومي.

1947-1952 : 250000 شخص نزحوا من أوروبا الوسطى وأوروبا الشرقية وصلوا إلى كندا من ضحايا النازية والشيوعية والاحتلال السوفياتي.

الخمسينات 1950: كندا تستقبل عربا فلسطينيين طردوا من وطنهم بسبب الحرب الإسرائيلية العربية.

1950-1970 : عدد كبير من اليهود وصلوا إلى كندا هربا من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

1951: صياغة اتفاقية جنيف بمبادرة من الأمم المتحدة حول وضع اللاجئين

1956: 37000 هنغاري يهربون من الاستبداد السوفياتي ويلجأون إلى كندا

1960: رئيس الوزراء الكندي جون ديفنبيكر الذي كان والده لاجئا ألمانيا إلى كندا من الحروب النابليونية يعرض أول بيان كندي لحقوق الإنسان.

سنوات 1960: لاجئون صينيون يهربون من العنف الشيوعي خلال الثورة الثقافية.

1968-1969: 11000 لاجئ تشيكي هربوا من الاجتياح الشيوعي السوفياتي ومن قوات حلف وارسو.

1969: كندا توقع على اتفاقية الأمم المتحدة حول وضع اللاجئين والبروتوكول الملحق بها وتلتزم هكذا بعدم إبعاد شخص لبلده الأم في حال أعرب هذا الشخص عن خشيته بأن يلقى التعذيب هناك.

سنوات 1970: كندا تستقبل 7000 تشيلي ولاجئين آخرين من أميركا اللاتينية وصلوا بعد الإطاحة بعنف بحكومة سلفادور ألندي عام 1973

1970-1990: 20000 يهودي سوفياتي استقروا في كندا بعد أن حرموا من حرياتهم السياسية والدينية

1971: بعد سنوات من رفض حق المشاركة في الحكومة المركزية الباكستانية هاجر آلاف المسلمين البنغال إلى كندا عند انطلاق حرب التحرير في بنغلادش

1971-1972: كندا تقبل 228 تبتي

1972-1973: في أعقاب طرد آسيويين أوغنديين من قبل عيدي أمين دادا هرب 7000 مسلم إسماعيلي ووصلوا إلى كندا.

1979: لاجئون من إيران هربوا من بلدهم في أعقاب الإطاحة بالشاه وفرض نظام أصولي متشدد في إيران

1979-1980: أكثر من 60000 من لاجئي البحر يلجأون إلى كندا بعد انتصار الشيوعيين في حرب فيتنام

سنوات 1980: خمير كمبوديون من ضحايا النظام الشيوعي ومن تداعيات انتصار الشيوعيين في حرب فيتنام يهربون إلى كندا.

1982: تعديل الدستور الكندي لتضمينه الشرعة الكندية للحقوق والحريات

1986: كندا تتسلم من الأمم المتحدة ميدالية Nansen مكافأة لتقاليدها الانسانية المتميزة في استقبال اللاجئين.

سنوات 1990: 5000 مسلم من البوسنة الهاربين من التطهير العرقي خلال الحرب الأهلية في يوغوسلافيا تم قبولهم كلاجئين في كندا.

1999 : كندا تجلي بالطائرة نحو وجهة آمنة أكثر من 5000 شخص من كوسوفو غالبيتهم من المسلمين.

2006: كندا تعيد توطين 3900 لاجئ Karens من مخيم في تايلندا

2008 : كندا تبدأ إجراءات إعادة توطين لأكثر من 5000 لاجئ من البوتان تندرج على مدى خمس سنوات.

2010: لاجئون من أكثر من 140 بلدا أعيد توطينهم أو منحوا حق اللجوء إلى كندا

2011: كندا تضاعف برامج إعادة توطين اللاجئين بنسبة 20% على مدى ثلاث سنوات.

حول تاريخ اللجوء العربي إلى كندا

الذي يعتبر حديث العهد نوعا ما ويعود إلى مطلع القرن الماضي وخاصة بعد الثورة المصرية في عام 1952 وتأميم قناة السويس بالنسبة للمصريين.

تحدثت مع الأستاذ فريد زمكحل رئيس تحرير جريدة الرسالة الصادرة في مونتريال والمطلع على أوضاع الجالية العربية.

كما تحدثت مع الدكتور حسان جمالي صاحب مجموعة من الأبحاث والتعليقات والمنشورات عن قضايا الهجرة والجالية العربية في كندا عن ملف اللجوء العربي إلى كندا الذي اعتبر أن التمييز بين الهجرة واللجوء عند المهاجر العربي واللاجئ من دول عربية ليس بالأمر السهل.

 

Related Posts

One comment on “تاريخ اللجوء إلى كندا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *