“أنا كندية سوداء ولست أفرو أميركية”

شهر شباط فبراير في كندا من كل عام، هو شهر تاريخ السود تنظم خلاله مجموعة من الأنشطة الثقافية والاجتماعية والفنية والفولكلورية إحياء لمساهمة المواطنين ذوي البشرة السوداء في تاريخ كندا،

وتخصص هيئة الإذاعة الكندية بمختلف وسائل بثها مساحات للتعريف بتاريخ السود، أو ما يسمى عادة الأفرو أميركيين” وهي تسمية يرفضها البعض ، كما المحامية السوداء ليندا ماك كوردي التي تقول:

اقرأ البقية 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

راديو كندا الدولي و راديو كندا يحيون شهر تاريخ السود

لوك سيمار
– مدير، تعددية وعلاقات مع المواطن

فيديو ( بالفرنسية)

Vidéos
RCI • Radio Canada International

سبر للاراء حول شهر تاريخ السود

شهر تاريخ السود يحتفل به في امريكا الشمالية و المملكة المتحدة فقط. هل تعتقدون أنه يجب الاحتفال بهذا الحدث في العالم بأسره؟

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...